العقل المدبّر لهجمات مومباي في قبضة الأمن الباكستاني مجدداً

العقل المدبّر لهجمات مومباي في قبضة الأمن الباكستاني مجدداً

الأربعاء - 15 ذو القعدة 1440 هـ - 17 يوليو 2019 مـ
حافظ سعيد (أرشيف – أ.ب)
إسلام آباد: «الشرق الأوسط أونلاين»
ألقت السلطات الباكستانية، اليوم (الأربعاء)، القبض على حافظ سعيد، وهو زعيم جماعة مسلحة مسؤولة عن تنفيذ سلسلة من الهجمات في مومباي الهندية عام 2008، وذلك بعد اتهامه بتمويل أعمال إرهابية.
وقال أحمد نديم ، المتحدث باسم سعيد، إن سلطات مكافحة الارهاب احتجزت الأخير قرب مدينة لاهور في شرق باكستان.
وتأتي هذه الخطوة قبل أيام من زيارة رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان للولايات المتحدة ولقائه الرئيس دونالد ترمب في محاولة لترميم العلاقات المتوترة بين البلدين.
كما أن مجموعة العمل المالي كانت قد أمهلت باكستان في مايو (أيار) الماضي حتى أكتوبر (تشرين الأول) المقبل لوقف تمويل الإرهاب، وإلا سوف تضع البلاد على قائمتها السوداء، مما قد يؤدي إلى فرض عقوبات عليها.
يذكر أن سعيد أوقف مراراً، وكان يتم الإفراج عنه كل مرة بسبب عدم كفاية الأدلة. وهو يواجه هذه المرة أكثر من 24 قضية تتعلق بتمويل الإرهاب.
وكان المقاتلون مع جماعة عسكر طيبة التي يتزعمها سعيد قد قتلوا أكثر من 160 شخصا في الهجوم الذي استمر ثلاثة أيام في المركز المالي للهند مومباي عام 2008.
وجماعة عسكر طيبة هي إحدى الجماعات المتطرفة التي تقاتل القوات الهندية في منطقة كشمير المتنازع عليها. وهناك مزاعم تشير إلى أن الجماعة مدعومة من المؤسسة الأمنية الباكستانية.
Pakistan باكستان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة