برلماني روسي: «إس 400» ستظهر في دول أخرى غير تركيا

برلماني روسي: «إس 400» ستظهر في دول أخرى غير تركيا

الأحد - 11 ذو القعدة 1440 هـ - 14 يوليو 2019 مـ
منظومة الدفاع الروسية «إس 400» (أرشيفية - رويترز)
موسكو: «الشرق الأوسط أونلاين»
أعلن رئيس اللجنة الحكومية للشؤون الدولية التابعة لمجلس النواب الروسي، أن منظومة «إس 400» للدفاع الجوي ستظهر في المستقبل القريب في دول أخرى أيضاً غير تركيا.

وقال سلوتسكي، اليوم (الأحد)، في تصريحات لقناة «روسيا اليوم»، «تركيا هي أول الدول... وبالتأكيد ستظهر المنظومة في المنطقة، بالإضافة إلى أسلحة حديثة روسية... سوف نتعاون عن كثب، وحجم هذا التعاون كبير للغاية... وأنا متأكد من أنه ينبغي لنا زيادة هذا التعاون بكل الطرق... هناك دول مهمة وجادة جداً، ولديهم احتياجات متشابهة (لما كانت لدى تركيا)، وسيتم تلبية هذه الاحتياجات».

ووفقاً لسلوتسكي، فإن تسليم المنظومة سيتم في أقرب وقت.

وفي وقت سابق أمس (السبت)، ذكرت قناة «إن تي في» التركية، أن طائرة روسية تحمل مجموعة جديدة من عناصر «إس 400»، هبطت في قاعدة جوية تركية.

وأعلنت وزارة الدفاع التركية، أول من أمس (الجمعة)، عن بدء وصول شحنات «إس 400»، إلى البلاد، وسيتم نقلها إلى قاعدة عسكرية في أنقرة. وفي وقت لاحق جرى التأكيد على ذلك من جانب الإدارة الاتحادية الروسية للتعاون العسكري التقني.

وقالت إدارة الصناعات الدفاعية التركية، إن تسليم أجزاء المنظومة الروسية سيستمر خلال الأيام المقبلة.

وتعد منظومة «إس 400» واحدة من أكثر منظومات الدفاع الجوي تطوراً بالعالم حالياً، وهي من إنتاج شركة «ألماز - أنتي»، المملوكة للحكومة الروسية.

وأثارت تلك الصفقة توتراً بين أنقرة وواشنطن، حيث أعلنت الأخيرة، في وقت سابق، أن تركيا ستواجه عواقب سلبية إذا نفذت صفقة شراء صواريخ «إس 400» من روسيا، وهذا يشمل حرمانها من المشاركة في برنامج تطوير طائرات «إف 35».

وتخشى الولايات المتحدة من أن التكنولوجيا المستخدمة في نظام «إس 400» يُمكن أن تُستخدم في جمع بيانات تقنية عن الطائرات العسكريّة التابعة لحلف الأطلسي، الذي تنتمي إليه تركيا، ما قد يسمح بوصول روسيا أيضاً إلى تلك البيانات.
روسيا أخبار روسيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة