تركيا ستواصل التنقيب عن الغاز قبالة السواحل القبرصية رغم التحذيرات

تركيا ستواصل التنقيب عن الغاز قبالة السواحل القبرصية رغم التحذيرات

الأربعاء - 8 ذو القعدة 1440 هـ - 10 يوليو 2019 مـ
سفينة التنقيب التركية «يافوز» (رويترز)

أكدت تركيا، اليوم (الأربعاء)، أنها ستواصل أعمال التنقيب عن الغاز قبالة السواحل القبرصية، رغم تحذيرات أثينا والاتحاد الأوروبي وواشنطن.
وجاء في بيان لوزارة الخارجية التركية أن أنقرة ترفض الانتقادات التي وجهها مسؤولون يونانيون وأوروبيون، وأن إحدى السفن باشرت أعمال التنقيب في مايو (أيار)، فيما تستعد سفينة ثانية موجودة قبالة سواحل كارباس لبدء العمليات.
ويأتي الموقف التركي بعد ساعات من إبداء واشنطن «قلقها العميق» إزاء عمليات التنقيب التي تعتزم تركيا القيام بها، مطالبة أنقرة بوقف هذه العمليات «الاستفزازية».
وجاء في بيان لوزارة الخارجية الأميركية: «لا تزال الولايات المتحدة تشعر بقلق عميق إزاء محاولات تركيا المتكرّرة لإجراء عمليات حفر في المياه قبالة قبرص وإرسالها أخيراً سفينة الحفر يافوز إلى المياه الواقعة قبالة شبه جزيرة كارباس».
وأضاف البيان أنّ «هذه الخطوة الاستفزازية تثير التوترات في المنطقة. لذا نحضّ السلطات التركية على وقف هذه العمليات ونشجّع جميع الأطراف على التحلّي بضبط النفس والامتناع عن الأعمال التي تزيد التوترات في المنطقة».
وأدى العثور على احتياط ضخم من الغاز في قاع شرق البحر المتوسط إلى تأجيج التوترات بين أنقرة ونيقوسيا في السنوات الأخيرة. وأرسلت تركيا في 20 يونيو (حزيران) «يافوز»، وهي السفينة الثانية التي تجري عمليات تنقيب قبالة سواحل قبرص، بعد أن كانت قد أرسلت السفينة «فاتح» للتنقيب في مياه المنطقة الاقتصادية الخالصة القبرصية.
وكان وزير الطاقة التركي فتحي سونمير أعلن السبت أن السفينة «يافوز» ستنقب عن النفط والغاز قبالة شبه جزيرة كارباس في شمال شرق الجزيرة المتوسطية، أي في الشطر الذي تسيطر عليه «جمهورية شمال قبرص التركية» التي لا تعترف بها سوى أنقرة.


تركيا تركيا أخبار

اختيارات المحرر

فيديو