مدرب الجزائر: سعيد بالتأهل لدور الثمانية وجئنا إلى مصر للفوز بالكأس

مدرب الجزائر: سعيد بالتأهل لدور الثمانية وجئنا إلى مصر للفوز بالكأس

محرز أكد صعوبة المباريات المقبلة... وبونجاح فخور بالجيل الحالي من اللاعبين
الاثنين - 6 ذو القعدة 1440 هـ - 08 يوليو 2019 مـ
جمال بلماضي المدير الفني للمنتخب الجزائري خلال اللقاء أمام غينيا (أ.ف.ب)

أبدى جمال بلماضي، المدير الفني للمنتخب الجزائري، سعادته بصعود فريقه لدور الثمانية من بطولة كأس أمم أفريقيا المقامة بمصر، إثر فوزه على غينيا بثلاثية نظيفة أمس (الأحد)، في الدور الـ16 للبطولة.

وقال بلماضي في المؤتمر الصحافي بعد المباراة: «نحن سعيدون للغاية بالفوز والتأهل، وراضون في آن واحد، خصوصاً أن اللاعبين قدموا أداءً في المستوى، ولم نتلقَ أي هدف وسجلنا ثلاثية كاملة. عندما أقول إنني غير سعيد بالفوز على غينيا فذلك يعتبر قلة احترام لهذا المنتخب الذي قدم مباراة في المستوى». وأضاف: «حاولنا بقدر المستطاع السيطرة على مجريات الأمور، وسجلنا ثلاثية كاملة دون تلقي أهداف، ولكن الفرحة لا تمنعني من التفكير في اللقاء المقبل الذي سيكون بعد 3 أيام فقط، وليس أسبوعاً، وهو ما جعلني أظهر غير سعيد وربما مرهق».

وأبدى مدرب منتخب الجزائر تخوفه من تأثير الإرهاق على لاعبيه في المباراة المقبلة التي ستكون بعد 3 أيام، معترفاً بأنها ستكون صعبة جداً.

وتلتقي الجزائر مع الفائز من المواجهة التي يلتقي فيها مالي مع كوت ديفوار اليوم (الاثنين)، بالسويس، الخميس المقبل على الملعب ذاته. وتابع: «تحسباً للمباراة المقبلة سأعمل على تصحيح الأخطاء خلال اجتماعي مع اللاعبين. أملك مجموعة جيدة ونستهدف الفوز مجدداً بلا شك. جئت إلى مصر من أجل الفوز بالكأس، وكنت قد قلت ذلك قبل انطلاق الدورة».

ونوه بلماضي بأن تألق اللاعبين البدلاء لا يشكل له إحراجاً، مشيداً باللاعب آدم وناس مهاجم نابولي الإيطالي الذي سجل الهدف الثالث في مرمى غينيا. كما أكد ثقته في كامل المجموعة.

وأكد رياض محرز، لاعب مانشستر سيتي الإنجليزي وقائد منتخب الجزائر، أن غينيا ليس فريقاً سهلاً، ولم يكن من السهل التغلب عليه في دور الـ16 لبطولة أمم أفريقيا.

وقال محرز في تصريحات تلفزيونية، إن الجزائر استغلت كل الفرص التي أتيحت لها وسجلت منها أهدافاً، مضيفاً: «كرة القدم صعبة وقوية ولا توجد فرق صغيرة، كما رأينا أمس مع مصر والمغرب اللذين ودعا البطولة». وأوضح: «أعتقد أن المباريات ستكون صعبة كذلك في ربع ونصف النهائي والنهائي». وتابع: «التنظيم كان جيداً للغاية والظروف والتنظيم كانا رائعين، وشكراً لمصر».

وحصل رياض محرز على لقب أفضل لاعب في مباراة أمس المقامة في استاد الدفاع الجوي بالقاهرة.

وفي سياق متصل، عبر بغداد بونجاح لاعب منتخب الجزائر، عن سعادته الشديدة بتأهل فريقه إلى دور الـ8 من البطولة، وقال في تصريحات صحافية: «فخور بهذا المنتخب وهذا الجيل... نحن أسعدنا شعب الجزائر وهو الشيء الأهم بالنسبة لي ولجميع اللاعبين». وأضاف: «نعرف صعوبة البطولة خصوصاً بعد خروج المنتخبات الكبرى، ولكننا لا نشغل أنفسنا سوى بالفوز والوصول إلى أبعد شيء في هذه البطولة».

وافتتح يوسف بلايلي التسجيل في الدقيقة 24 بعد تبادل رائع للكرة مع بغداد بونجاح داخل منطقة الجزاء، وضاعف رياض محرز لاعب وسط مانشستر سيتي النتيجة بمهارة فردية بعد 57 دقيقة. وحسم البديل آدم وناس الانتصار للمنتخب الجزائري بعدما أنهى هجمة مرتدة سريعة في الشباك قبل 8 دقائق على النهاية.

وبادر المنتخب الجزائري بالهجوم سريعاً وأتيحت له أول فرصة في الدقيقة العاشرة عندما سيطر بونجاح، مهاجم السد القطري، على كرة طويلة وسدد فوق العارضة من زاوية صعبة.

وتأمل الجزائر في بلوغ الدور قبل النهائي في سعيها لإحراز اللقب في بطولة كأس الأمم الأفريقية للمرة الثانية في تاريخها، عقب إحرازه في المرة الأولى عام 1990.


الجزائر رياضة الجزائر

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة