اعتقالات في تركيا للاشتباه بتهريب مادة تستخدم في صنع الرؤوس النووية

اعتقالات في تركيا للاشتباه بتهريب مادة تستخدم في صنع الرؤوس النووية

الاثنين - 6 ذو القعدة 1440 هـ - 08 يوليو 2019 مـ رقم العدد [ 14832]

بدأت السلطات التركية تحقيقاً مع 5 أشخاص اعتقلوا في غرب البلاد للاشتباه في تهريب مادة تستخدم في صناعة رؤوس نووية.
وقال بيان صدر عن مكتب والي مدينة بولو أمس (الأحد)، إنه تم اعتقال 5 أشخاص للاشتباه بضلوعهم في تهريب 18 غراماً من مادة «كاليفورنيوم» المشعة التي تستخدم في صناعة الرؤوس النووية. وأضاف البيان أن عناصر من شرطة مكافحة التهريب والجريمة المنظمة أوقفوا سيارة في منطقة حديقة «أتاتورك»، وعثروا داخلها على 18.1 غرام من مادة تبين أنها «الكاليفورنيوم» تقدر قيمتها بمبلغ 72 مليون دولار، وتم إرسال المادة إلى هيئة الطاقة الذرية التركية للتحفظ عليها، وتم القبض على 5 أشخاص يشتبه في علاقتهم بتهريب المادة.
وقالت مصادر أمنية إنه يجري التحقيق مع المشتبه بهم الخمسة لمعرفة مصدر حصولهم على المادة المشعة وارتباطهاتهم داخل وخارج تركيا، رافضة الإفصاح عن المزيد من التفاصيل.
وتعد مادة الكاليفورنيوم عنصراً كيميائياً مشعاً غير متوفر في الطبيعة، وتم تصنيعه للمرة الأولى عام 1950 في مختبر جامعة كاليفورنيا - بيركلي للإشعاع في الولايات المتحدة، ومنذ ذلك الحين يتم إنتاجه، ويفترض أنه موجود بوفرة في الكون ويتكون نتيجة الانفجارات النجمية.
ونجح العلماء في عزل نظائر عدة للكاليفورنيوم، وبينها النظير 252 الذي يعد أغلى المعادن في العالم، إذ يتم تصنيعه بالميكروغرامات. وللكاليفورنيوم - 252 استخدامات عديدة إذ يدخل في تصنيع مكونات الرؤوس النووية ويستخدم في المفاعلات النووية ومنشآت الطاقة النووية، وكذلك في علاج بعض أنواع السرطان ومجالات أخرى.


تركيا تركيا أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة