طلال أرسلان يكرر مطالبته بإحالة أحداث الجبل إلى المجلس العدلي

طلال أرسلان يكرر مطالبته بإحالة أحداث الجبل إلى المجلس العدلي

«الديمقراطي اللبناني» شيّع أحد محازبيه
السبت - 4 ذو القعدة 1440 هـ - 06 يوليو 2019 مـ رقم العدد [ 14830]
أرسلان في التشييع أمس (الوكالة الوطنية)

شيّع الحزب «الديمقراطي اللبناني» أمس عضو الهيئة التنفيذية في الحزب، رامي سلمان، على أن يشيّع الحزبي سامر نديم أبي فراج اليوم السبت، وهما اللذان كانا برفقة وزير الدولة لشؤون النازحين صالح الغريب وسقطا في حادثة عاليه، الأحد الماضي.
وفي كلمة له خلال التشييع جدّد رئيس «الديمقراطي اللبناني» النائب طلال أرسلان تأكيده أن إحالة القضية إلى المجلس العدلي هي الحل، مناشدا رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس البرلمان نبيه بري ورئيس الحكومة سعد الحريري ألا يخلطوا الدم بالسياسة لأن الجبل بأمانة الدولة.
وسأل: «هل السياسة تعني أن نستقيل من دورنا بصفتنا مسؤولين للحفاظ على لقمة العيش وتقاليدنا؟».
وفيما عبّر عن أسفه على وقوفه في وداع شاب من الطائفة الدرزية قال أرسلان «لا أحسد على هذا الموقف وقرارنا هو العيش بكرامتنا والمناصب لا تهمنا، وعندما يغيب الحق وشريعة التوحيد نصبح في شريعة الغاب وهذا أمر مؤسف». وأضاف: «لو كنا نريد أن نثأر لما طالبنا بمجلس عدلي، مفتاح الحل يبدأ بالمجلس العدلي، ومطالبتنا بمجلس عدلي ليست بخلفية الثأر لكن أرى خطورة الاستمرار في الاستهتار بأمن الناس والمجتمع، الظلم تحملته والتعدي تحملته منذ سنوات ولكن لن أحمل قطرة دم واحدة في الجبل».


لبنان لبنان أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة