وزير بريطاني سابق يطمح إلى إدارة صندوق النقد

وزير بريطاني سابق يطمح إلى إدارة صندوق النقد

الخميس - 2 ذو القعدة 1440 هـ - 04 يوليو 2019 مـ
جورج أوزبورن يشاهد إحدى مباريات دورة ويمبلدون للتنس (إ.ب.أ)

يتطلع وزير المال البريطاني الأسبق جورج أوزبورن إلى خلافة مديرة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد، التي من المقرر أن تتسلم رئاسة البنك المركزي الأوروبي مكان الإيطالي ماريو دراغي.
ونشرت صحيفة «فاينانشيال تايمز» البريطانية أنّ أوزبورن أبلغ أصدقاءه باهتمامه بالمنصب، قائلا إنّ هذا المنصب يتطلب «محاورا يتمتع بمهارات سياسية وليس تكنوقراطيا».
ويعمل أوزبورن حاليا رئيس تحرير لصحيفة «إيفننغ ستاندرد» اللندنية المسائية بعد اعتزاله السياسة عقب تصويت البريطانيين لصالح «بريكست» في استفتاء العام 2016.
وذكرت وسائل الإعلام، اليوم (الخميس)، أنّ أوزبورن سيكون بحاجة إلى دعم رئيس الوزراء البريطاني الجديد ليحظى بفرصة خلافة لاغارد، علماً أن أوزبورن يؤيّد بوريس جونسون لخلافة رئيسة الوزراء تيريزا ماي.
ويُنظر إلى دراغي كمرشح قوي لتولي منصب مدير صندوق النقد الدولي، خصوصا أنّ هذا الصندوق اختار دوماً شخصاً أوروبياً لقيادته منذ تأسيسه عقب الحرب العالمية الثانية.
ويعد محافظ بنك إنجلترا المنتهية ولايته مارك كارني الذي يحمل الجنسيتين البريطانية والكندية، من بين أبرز المرشحين لخلافة لاغارد.


المملكة المتحدة صندوق النقد الدولي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة