سيارة افتراضية من «بي إم دبليو» تجمع بين التصميم البارع والإنجاز المتفوق

سيارة افتراضية من «بي إم دبليو» تجمع بين التصميم البارع والإنجاز المتفوق

الأربعاء - 1 ذو القعدة 1440 هـ - 03 يوليو 2019 مـ رقم العدد [ 14827]
سيارة «فيجن إم نكست» من «بي إم دبليو»

كشفت شركة «بي إم دبليو» عن نموذج افتراضي متميز لسيارة أطلقت عليها اسم «فيجن إم نكست»، تجمع في قالب واحد بين التصميم الفريد للسيارة «آي 8» الكهربائية و«إم 8» ذات الإنجاز المتفوق. وتقول الشركة إنها نموذج تصميمي في الوقت الحاضر، ولكنها قد تصل إلى الأسواق في صورتها الحالية بعد عدة سنوات.
وهي بتصميم حاد ومحرك موقعه متوسط. وتوفر السيارة إلى جانب التصميم الفريد جوانب القيادة الذاتية والتواصل والدفع الكهربائي، وهي تعمل بمحرك بنزين ومحركين كهربائيين على المحورين الأمامي والخلفي لدفع العجلات الأربع، وتبلغ القدرة الإجمالية للسيارة 600 حصان، وهي تنطلق إلى سرعة 100 كيلومتر في الساعة في 3 ثوان فقط، وتبلغ السرعة القصوى للسيارة 300 كيلومتر في الساعة، كما يبلغ مداها بالدفع الكهربائي 100 كيلومتر، وتواصل رحلتها بعد ذلك بمحرك البنزين الذي يشحن البطاريات ذاتياً. كما تشحن السيارة خارجياً أيضاً، وهي توفر طاقة انطلاق إضافية بضغطة زر «بوست» في حالات تخطي سيارات أخرى.
وتأتي السيارة الافتراضية بلون برتقالي، وهي تحتفظ ببعض ملامح تصميم «بي إم دبليو» التقليدي.
وتحافظ السيارة على رشاقتها، بوزن لا يزيد على 1700 كيلوغرام. ويقول مدير التصميم إدريان فان هويدونك إنه لو توجه إلى صنع السيارة لكي تكون كهربائية الدفع فقط لزاد وزنها إلى أكثر من الطنين.


المانيا المانيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة