جدة تحتضن اجتماعا دوليا لمكافحة الإرهاب والتطرف

جدة تحتضن اجتماعا دوليا لمكافحة الإرهاب والتطرف

اكتمال وصول الوزراء والمسؤولين
الجمعة - 18 ذو القعدة 1435 هـ - 12 سبتمبر 2014 مـ رقم العدد [ 13072]

تحتضن جدة اليوم (الخميس) اجتماعياً دولياً، تشارك فيه دول مجلس التعاون وثلاث دول عربية؛ هي الأردن ومصر ولبنان، إضافة إلى تركيا، والولايات المتحدة، وستتضمن أجندة الاجتماع مكافحة الإرهاب في المنطقة، والتنظيمات المتطرفة التي تقف وراءه، وسبل الحد من نشاط التنظيمات المتطرفة.

والتقى الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية، اليوم في الصالة الملكية بمطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة، جون كيري وزير الخارجية الأميركي، ومولود جاويش أوغلو وزير خارجية تركيا، وإبراهيم عبد الكريم الأشيقر وزير الخارجية بالجمهورية العراقية، كلاً على حده، حيث جرى خلال اللقاءات تبادل الأحاديث الودية حول العلاقات الثنائية وبحث الأوضاع الراهنة بالمنطقة.

كما وصل اليوم إلى جدة وزير الخارجية بمملكة البحرين الشيخ خالد بن محمد آل خليفه، ووزير الدولة للشؤون الخارجية بسلطنة عمان يوسف بن علوي بن عبد الله، ووزير الخارجية بالمملكة الأردنية الهاشمية ناصر جودة.

كما وصل اليوم لحضور الاجتماع وزير الدولة للشؤون الخارجية بالإمارات العربية المتحدة أنور محمد قرقاس، ووزير الخارجية بدولة قطر الدكتور خالد بن حمد العطية، ووزير الخارجية بدولة الكويت الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، ووزير الخارجية بالجمهورية اللبنانية جبران باسيل؛ وذلك لحضور اجتماع يعقد في وقت لاحق اليوم بجدة لبحث موضوع الإرهاب في المنطقة، والتنظيمات المتطرفة التي تقف وراءه وسبل مكافحته.

وكان في استقبال الوزراء بمطار الملك عبد العزيز الدولي، الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية، والأمير عبد العزيز بن عبد الله نائب وزير الخارجية، والأمير محمد بن سعود وكيل وزارة الخارجية لشؤون المعلومات والتقنية، وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى الولايات المتحدة عادل الجبير، ووكيل وزارة الخارجية للعلاقات الثنائية الدكتور خالد الجندان، ووكيل وزارة الخارجية لشؤون المراسم السفير عزام بن عبد الكريم القين.

وكان قد وصل إلى جدة مساء أمس وزير الخارجية المصري سامح شكري.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة