مقتل 28 شخصاً في سوريا رغم «وقف إطلاق النار»

مقتل 28 شخصاً في سوريا رغم «وقف إطلاق النار»

الجمعة - 11 شوال 1440 هـ - 14 يونيو 2019 مـ
سقوط مزيد من الضحايا في محافظة إدلب (أ. ب)
بيروت: «الشرق الأوسط أونلاين»
قُتل 28 شخصاً، بينهم سبعة مدنيين على الأقل، في قصف سوري وروسي استهدف مناطق عدة في شمال غرب سوريا أمس (الخميس)، كما أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم (الجمعة)، في حصيلة جاءت رغم إعلان موسكو عن التوصل إلى وقف لإطلاق النار.
وأحصى المرصد مقتل سبعة مدنيين في قصف جوي وبرّي طال مناطق في ريف إدلب الجنوبي وريف حماة الشمالي، بينما تسببت غارات سورية وأخرى روسية بمقتل 21 من الفصائل المعارضة.
وفي الأسابيع الأخيرة، شهدت محافظة إدلب التي تسيطر عليها هيئة تحرير الشام (النصرة سابقاً) وفصائل أخرى، عمليات قصف يومية تقوم بها قوات النظام وحليفته روسيا، أدت إلى مقتل حوالى 400 مدني منذ أواخر أبريل (نيسان).
سوريا الحرب في سوريا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة