نادال يقسو على فيدرر ويبلغ نهائي فرنسا المفتوحة للتنس للمرة 12

نادال يقسو على فيدرر ويبلغ نهائي فرنسا المفتوحة للتنس للمرة 12

بارتي تنهي مغامرة أنيسيموفا وتواجه فوندروسوفا على لقب السيدات
السبت - 4 شوال 1440 هـ - 08 يونيو 2019 مـ رقم العدد [ 14802]
نادال وفيدرر (رويترز)
باريس: «الشرق الأوسط»
حسم الإسباني رافايل نادال المصنف ثانيا وحامل اللقب مواجهته مع المصنف ثالثا السويسري روجيه فيدرر، وبلغ للمرة الثانية عشرة نهائي بطولة فرنسا المفتوحة المقامة على ملاعب رولان غاروس، ثانية البطولات الأربع الكبرى في التنس، بفوزه الجمعة 6 - 3 و6 - 4 و6 - 2.
وألحق نادال (33 عاما) الساعي إلى تعزيز رقمه القياسي في البطولة الفرنسية وإحراز لقبها للمرة الثانية عشرة في مسيرته، أسوأ خسارة منذ 11 عاما في البطولات الكبرى بالسويسري حامل الرقم القياسي لعدد ألقاب بطولات الغراند سلام (20). وأنهى «الماتادور» الإسباني على الملعب الرئيسي فيليب شاترييه مشوار السويسري (37 عاما) العائد إلى ملاعب رولان غاروس الرملية للمرة الأولى منذ 2015، وحقق فوزه السادس عليه في ست مواجهات جمعتهما في البطولة الباريسية، في مباراة سيطرت عليها الرياح القوية.
وقال نادال بعد الفوز: «اللعب مع فيدرر هنا أمر لا يصدق. تهاني له، أن يكون بهذا المستوى في سن السابعة والثلاثين، أمر غير معقول. أقول شكرا للمشجعين الباريسيين لأنه من الرائع بالنسبة إلى أن أكون في النهائي مرة أخرى»، مضيفا: «أشعر بالسعادة دائما عندما ألعب معه».
ولدى السيدات أصبحت التشيكية ماركيتا فوندروسوفا غير المصنفة أول لاعبة مراهقة تصل إلى نهائي بطولة فرنسا المفتوحة للتنس خلال عشر سنوات بعد فوزها على البريطانية جوهانا كونتا 7 - 5 و7 - 6 لتواجه الأسترالية آشلي بارتي على اللقب اليوم. وخسرت فوندروسوفا (19 عاما) أول عشر نقاط في المباراة وسط
أجواء ممطرة بملعب سيمون ماتيو لكن اللاعبة التي تعتمد على يدها اليسرى كانت أكثر دهاء من منافستها في الأوقات الحاسمة.
وستلعب ضد بارتي التي منعت مباراة نهائية بين مراهقتين بتغلبها على الأميركية أماندا أنيسيموفا بعد ثلاث مجموعات. وتأمل فوندروسوفا أن تحقق إنجازا أفضل من آنا إيفانوفيتش آخر مراهقة وصلت للنهائي في 2007 عندما خسرت أمام جوستين هينان. ولا تلوم كونتا، التي أرادت أن تكون أول بريطانية تبلغ نهائي رولان غاروس منذ 1977، إلا نفسها بعد أن أهدرت تقدمها في المجموعتين.
وتقدمت كونتا، التي لم تفز في أي مباراة في رولان غاروس قبل نسخة هذا العام، 5 - 3 في المجموعة الأولى ونالت ثلاث فرص للحسم لكن منافستها انتفضت لتتفوق في المجموعة. وتقدمت اللاعبة البريطانية 5 - 3 أيضا في المجموعة الثانية لكنها فشلت في الصمود أمام فوندروسوفا التي نقلت المباراة إلى شوط فاصل وانتصرت بضربة رائعة.
وفوندروسوفا، أكثر اللاعبات خوضا لمباريات في بطولات رابطة المحترفات منذ أستراليا المفتوحة، ستصبح أول تشيكية تحرز اللقب منذ هانا ماندليكوفا عام 1981 إذا تفوقت على بارتي التي وصلت مثلها إلى نهائي إحدى البطولات الأربع الكبرى لأول مرة.
وأنهت بارتي مغامرة أنيسيموفا (17 عاما) في رولان غاروس بعد مباراة متقلبة فازت بها 6 - 7 و6 - 3 و6 - 3 في ملعب سوزان لنغلن. وأصبحت بارتي المصنفة الثامنة أول أسترالية تلعب النهائي في باريس منذ سمانثا ستوسور في 2010، وعوضت أنيسيموفا، التي أطاحت بحاملة اللقب سيمونا هاليب في الدور السابق، تأخرها 5 - صفر في المجموعة الأولى لتظفر بها.
وتقدمت أنيسيموفا، أول لاعبة مولودة بعد عام 2000 تبلغ دور الثمانية أو قبل نهائي رولان غاروس، 3 - صفر في المجموعة الثانية لكنها كانت مجرد صحوة أجهضتها بارتي. وكافحت اللاعبة الأميركية، التي ستدخل قائمة أفضل 30 لاعبة في التصنيف العالمي الجديد عند صدوره يوم الاثنين، لتنقذ خمس فرص لحسم اللقاء لكن بارتي أنهت المواجهة في سادس مباراة لها تحت الأمطار الخفيفة.
وقالت بارتي الطامحة لتكون أول أسترالية تحقق اللقب منذ مارغريت كورت في 1973: «قاتلت بكل قوة. هذا أمر رائع». وأضافت: «ابتعدت قليلا عن تركيزي لكنني كافحت واستعدت إيقاع اللعب. كان الطقس باردا والرياح صعبت الأمور علينا. إنها رحلة مذهلة بالنسبة لي وأتشوق لمعرفة ما سيحدث».
فرنسا فرنسا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة