«العسكري السوداني» مستعد لـ«حوار بلا شروط»... والمعارضة ترفض

«العسكري السوداني» مستعد لـ«حوار بلا شروط»... والمعارضة ترفض

بعد يوم من إلغائه كل الاتفاقات مع تحالف المعارضة
الأربعاء - 2 شوال 1440 هـ - 05 يونيو 2019 مـ
الفريق أول الركن عبد الفتاح البرهان رئيس المجلس العسكري السوداني (أ.ف.ب)
الخرطوم: «الشرق الأوسط أونلاين»

عرض الفريق أول الركن عبد الفتاح البرهان رئيس المجلس العسكري السوداني، اليوم (الأربعاء)، استئناف الحوار بشأن المرحلة الانتقالية، وذلك بعد يوم واحد من إلغائه كل الاتفاقات مع تحالف المعارضة.

وفي رسالة بمناسبة عيد الفطر أذاعها التلفزيون الرسمي، قال البرهان إنه لا يزال مستعداً لتسليم السلطة لحكومة منتخبة، مضيفاً: «نحن في المجلس العسكري نفتح أيادينا لتفاوض لا قيد فيه إلا مصلحة الوطن».

وكان رئيس المجلس العسكري قد أعلن أمس (الثلاثاء) إلغاء أي تفاوض مع تحالف المعارضة وقال إنه سيجري تنظيم انتخابات في غضون 9 أشهر.

وعلى الجانب الآخر، رفض تحالف سوداني من المحتجين وجماعات المعارضة اليوم  دعوة المجلس العسكري الحاكم للحوار.

وقال مدني عباس مدني أحد زعماء إعلان قوى إعلان الحرية والتغيير لرويترز إن دعوة المجلس العسكري الانتقالي مرفوضة لأنه «ليس مصدر ثقة»، وأضاف أن المجلس «يقوم بالترويع في الشوارع».

وفي هذا الإطار، قال المجلس العسكري الانتقالي الحاكم في السودان اليوم إنه بدأ تحقيقا في أحداث العنف وقال نائب رئيس المجلس محمد حمدان دقلو المعروف باسم حميدتي «المجلس أصدر تحقيقا مستقلا من النائب العام، تحقيقا عاجلا وشفافا وسريع النتائج، ما من إنسان يفلت من العقاب، أي إنسان تجاوز حدوده لازم يتحاسب».

وجاء قراره بعد أن اقتحمت قوات الأمن موقع اعتصام أمام مقر وزارة الدفاع بوسط الخرطوم في عملية أسفرت عن سقوط 60 قتيلاً على الأقل، وفقاً للجنة أطباء السودان.

وقالت اللجنة إن عدداً آخر من القتلى سقط منذ ذلك الحين في أنحاء الخرطوم وأم درمان.


السودان أخبار السودان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة