النصر ينتصر

النصر ينتصر

الثلاثاء - 17 شهر رمضان 1440 هـ - 21 مايو 2019 مـ رقم العدد [ 14784]
مصطفى الآغا
من دون نقاش، فإن دوري 2018 - 2019 السعودي كان الأقوى والأهم والأكثر إثارة في تاريخ الكرة السعودية، بعد قرارات استثنائية، تم بموجبها إنهاء شيء اسمه ديون، ومنح الأندية مدربين عالميين، و8 لاعبين أجانب، أضاف وجودهم كثيراً من المتعة والدهشة، «والأكيد الكثير من الأسئلة وردود الفعل».
والأكيد أننا توقعنا منذ البداية أن تكون المنافسة قوية بين الأسماء التقليدية، ولكن السباق على اللقب لاحقا ًبقي محصوراً بين النصر والهلال حتى المتر الأخير، بعد أن فرّط الهلال في نقاط تقدمه، بسبب خلافات إدارية وقيادية، نادراً ما تظهر على السطح، وبعد أن كان الهلال مرشحاً لـ4 ألقاب، بدأ بفقدانها واحداً تلو الآخر، وخلال أقل من شهر... فضاع لقب كأس زايد، ثم ضاع لقب كأس خادم الحرمين الشريفين، ويوم الخميس ضاع «رسمياً» لقب الدوري، بعد أن توج به النصر الذي استفاد من عثرات «الزعيم» ومن هدية التعاون، بعد أن فشل الهلال في الاستفادة من هدية «الاتحاد». والأكيد أن وجود المغربيّين إمرابط وحمد الله صنع الفارق في النصر، وكي أكون أميناً أكثر مع الحقيقة فقد كان أمرابط الورقة الرابحة في الذهاب، وحمد الله القنبلة الخارقة الحارقة في الإياب، وهو صاحب هدفي التتويج، وصاحب الرقم القياسي الجديد في عدد الأهداف المسجلة، ماسحاً رقم حمزة إدريس بـ34 هدفاً، فيما كان النيجيري أحمد موسى أحد أكبر الإحباطات في تاريخ النصراويين، وهو صاحب الرقم القياسي في المال المدفوع لمحترف في تاريخ الكرة السعودية، وبرقم وصل إلى نحو 150 مليون ريال (كما سمعنا).
وحتماً، فإن أداء هذا اللاعب لم يكن يستحق، ولا ربع المبلغ المدفوع فيه، رغم بدايته القوية.
والأكيد أن تتويج النصر باللقب في آخر يوم من المنافسة، في ظل وجود رئيسين حالي وسابق، وهي سابقة جميلة في تاريخ هذا النادي، الذي صمت رئيسه عن التصريحات «غير التويترية» منذ بداية الموسم حتى نهايته، مؤكداً أن الفعل أهم من الكلام، رغم مروره بلحظات عصيبة وإحباطات كان يمكن لها أن تخرجه عن صمته، وبعض تغريداته أثارت كثيراً من الجدل في الأوساط الإعلامية والشعبية.
الأكيد أن تتويج النصر هو حصيلة جهد جماعي، يبدأ بالإدارة، مروراً بالمدرب والجهازين الفني والطبي وباللاعبين والجماهير التي ساندت من دون كلل أو ملل، وانتهاء بالعاملين في مقر النادي ومرافقه.
كلهم ساهموا في هذا الإنجاز، وكلهم يستحقون الشكر والإشادة والتكريم، ومنا للنصراويين ألف مليون تريليون «مبرووووووك»... أول لقب باسم الأمير محمد بن سلمان، وهو شرف كبير وتاريخ كتبه النصر بأحرف من ذهب.
السعودية الدوري السعودي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة