الفلبين تستدعي سفيرها لدى كندا بسبب «أزمة النفايات»

الفلبين تستدعي سفيرها لدى كندا بسبب «أزمة النفايات»

الخميس - 12 شهر رمضان 1440 هـ - 16 مايو 2019 مـ
وزير الخارجية الفلبيني تيودورو لوكسين جونيور (رويترز)
مانيلا: «الشرق الأوسط أونلاين»
أعلن وزير الخارجية الفلبيني تيودورو لوكسين جونيور اليوم (الخميس) أن بلاده استدعت سفيرها ودبلوماسيين آخرين لدى كندا، في ظل عدم استعادة الحكومة الكندية نفايات وصلت إلى الفلبين قبل أكثر من خمسة أعوام.

وقال لوكسين إنه تم إرسال رسائل استدعاء في منتصف الليل إلى الدبلوماسيين الفلبينيين الذين تلقوا تعليمات بمغادرة كندا في أقرب رحلة طيران.

وأضاف في تغريدة عبر «تويتر»: «لقد تخلفت كندا عن مهلة 15 مايو (أيار) ، وسنحتفظ بتقليل وجودنا الدبلوماسي في كندا حتى يتم نقل نفاياتها إلى هناك».

وكان الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي أمهل كندا حتى أمس (الأربعاء) لاستعادة النفايات التي تم إرسالها إلى الفلبين على دفعات من 2013 إلى 2014. وحذر من إجراء دبلوماسي ما لم يكن هناك إجراء فوري من أوتاوا.

وكان قد تم شحن أكثر من 100 حاوية نفايات من كندا تتكون من نفايات منزلية وزجاجات وحقائب بلاستيكية وصحف، إلى البلاد باعتبارها مخلفات بلاستيكية.

وطالبت الحكومة الفلبينية مراراً كندا باستعادة النفايات، وأكدت كندا أنها ملتزمة بإصلاح الأمر، دون تقديم قرار محدد.
الفلبين أخبار الفلبين كندا أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة