السيسي في بكين لحضور قمة «منتدى الحزام والطريق للتعاون الدولي»

السيسي في بكين لحضور قمة «منتدى الحزام والطريق للتعاون الدولي»

يبحث مع نظيره الصيني سبل تعزيز علاقات الشراكة بين البلدين
الخميس - 19 شعبان 1440 هـ - 25 أبريل 2019 مـ رقم العدد [ 14758]
السيسي خلال زيارته أمس النصب التذكاري للجندي المجهول بمناسبة احتفالات مصر بتحرير سيناء (الرئاسة المصرية)
القاهرة: «الشرق الأوسط»
بدأ الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أمس، زيارة رسمية إلى العاصمة الصينية بكين لحضور قمة «منتدى الحزام والطريق للتعاون الدولي»، الذي ينطلق اليوم (الخميس) ويستمر حتى بعد غد السبت، وذلك بمشاركة 37 رئيس دولة وحكومة.

وقال السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية، إن مشاركة السيسي في القمة «تأتي في إطار أهمية مبادرة الحزام والطريق على الصعيد الدولي، وحرص مصر على التفاعل معها، باعتبارها من الشركاء المحوريين للصين في المبادرة، في ضوء الأهمية الاستراتيجية لقناة السويس، كأحد أهم الممرات البحرية للتجارة العالمية. فضلاً عما تمثله المشروعات القومية الكبرى الجاري تنفيذها في مصر، مثل المنطقة الاقتصادية لمحور قناة السويس، من أهمية في إطار المبادرة، بالإضافة إلى اتساق محاور المبادرة مع الكثير من أولويات التنمية والخطط القومية المصرية، وفقاً لخطة مصر للتنمية المستدامة 2030. علاوة على علاقات الشراكة الاستراتيجية الشاملة ـ التي تجمع بين مصر والصين».

وتعد زيارة السيسي إلى الصين هي السادسة منذ توليه الحكم في 2014. ووفقا لبيان أصدره السفير راضي، فإنه من المقرر أن تشهد الزيارة أيضاً مباحثات قمة بين الرئيس السيسي ونظيره الصيني، قصد بحث سبل تعزيز علاقات الشراكة الاستراتيجية، التي تربط البلدين، والبناء على ما تشهده تلك العلاقات من طفرة نوعية خلال الأعوام الأخيرة، بما يحقق المصالح المشتركة للدولتين والشعبين الصديقين، فضلاً عن مواصلة المشاورات، والتنسيق الثنائي حول عدد من الملفات الإقليمية والدولية، ذات الاهتمام المشترك.

ومن المقرر أن يعقد الرئيس لقاءات مع عدد من المسؤولين، ونخبة من مجتمع رجال الأعمال الصيني، لبحث سبل دفع التعاون في المجالات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية بين الجانبين. كما يجتمع الرئيس على هامش القمة بعدد من رؤساء الدول والحكومات، وذلك لبحث سبل دفع التعاون الثنائي، والتشاور حول مختلف القضايا الإقليمية والدولية.

وقبيل مغادرته القاهرة أمس، شهد الرئيس السيسي احتفالات مصر بالذكرى السابعة والثلاثين لتحرير سيناء، حيث قام مرفوقا بالفريق أول محمد زكي وزير الدفاع، والفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة، بوضع إكليل من الزهور على النصب التذكاري لشهداء القوات المسلحة، ثم توجه الرئيس السيسي بعد ذلك إلى قبر الزعيم الراحل محمد أنور السادات، وقام بوضع إكليل من الزهور.
مصر أخبار مصر

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة