الرئيس اللبناني: القضاء لن يكون مرتهناً لأحد

الرئيس اللبناني: القضاء لن يكون مرتهناً لأحد

الأربعاء - 12 شعبان 1440 هـ - 17 أبريل 2019 مـ رقم العدد [ 14750]
الرؤساء الثلاثة عون وبري والحريري في احتفال نقابة المحامين أمس (دالاتي ونهرا)
بيروت: «الشرق الأوسط»
أكد الرئيس اللبناني ميشال عون، أن «القضاء لن يكون في عهدنا منظومات مرتهنة لأحد بل سلطة تمارس رسالتها بوحي من ضمير القاضي الحر والنزيه والمحايد، فتتوافر معه ضمانات المتقاضين كاملة وغير منقوصة».
وأشار عون إلى أن «تطهير الجسم القضائي كان أولى أولويات حربنا على الفساد، وباستقلاله يحرس العدالة ويحميها فيطمئن إليه المواطنون»، مشدداً على أن «القضاء هو الحجر الأساس لقيام دولة الحق والقانون، فلا دولة من دون سلطة قضائية مستقلة نظيفة تنشد العدالة والحقيقة».
وفي كلمة ألقاها في احتفال اليوبيل المئوي لنقابة المحامين في بيروت، أعلن عون أن «الهدف من هذا المؤتمر هو إطلاق حوار وطني صريح بين جميع المكونات المعنية بالعدل والعدالة، للإضاءة على مكامن الخلل في الوضع القضائي الحالي وأسبابه وكيفية استنهاض السلطة القضائية المستقلة وفقاً لمفهوم المادة 20 من الدستور اللبناني».
وأكد أن «رسالة المحامي هي أن يدافع أمام القضاء إما عن متقاضٍ بين متقاضين وإما عن متهم بجريمة، وفي كلتا الحالتين تقضي قدسية رسالته بأن يدافع عنه بكل الوسائل القانونية والإنسانية ويقدم كل ما يتوفر لديه من حجج وأدلة لتوضيح الصورة أمام القاضي ليتمكن من الحكم وفقاً للضمير والقانون». وقال: «إن ضياع العدالة يدمر الفرد والمجتمعات؛ فالظلم حليف الباطل، ومهما كان ثمن العدل مرتفعاً فإنه يبقى أقل كلفة من الظلم».
في سياق متصل، غرّد وزير العدل ألبرت سرحان، عبر حسابه على «تويتر» قائلاً: «نعلن تمسكنا الصريح بمبدأ استقلال السلطة القضائية الذي كرسه الدستور، فالقضاء هو حجر الزاوية في بناء الدولة، ومكافحة الفساد ليست إلا الخطوة الأولى لورشة الإصلاح».
لبنان لبنان أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة