«التعاون الإسلامي» تندد بالهجوم على الجيش التشادي والمدنيين في النيجر

«التعاون الإسلامي» تندد بالهجوم على الجيش التشادي والمدنيين في النيجر

الأحد - 17 رجب 1440 هـ - 24 مارس 2019 مـ
الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي د. يوسف العثيمين (الشرق الأوسط)
جدة: «الشرق الأوسط أونلاين»
ندد الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي الدكتور يوسف العثيمين، وبشدة، بالهجمات الشنيعة التي شنّتها جماعة بوكو حرام في النيجر وتشاد يوم الخميس الماضي، والتي أسفرت عن مقتل ما لا يقل عن ثمانية مدنيين في منطقة ديفا بالنيجر، وثلاثة وعشرين جندياً جنوب غربي تشاد.
وأعرب العثيمين عن صادق مواساته وتعازيه لأسر الضحايا ولحكومتي وشعبي النيجر وتشاد، داعياً الله العلي القدير أن يمنّ برحمته على مَن قضوا جراء تلك الهجمات.
وأكد الأمين العام تضامن منظمة التعاون الإسلامي التام مع سلطات تشاد والنيجر في كفاحهما المتواصل ضد الإرهاب والجماعات المسلحة على طول حدودهما المشتركة، داعياً في الوقت ذاته الشركاء الدوليين إلى تكثيف دعمهم للقوات المشتركة المتعددة الجنسيات حول منطقة بحيرة تشاد.
السعودية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة