قتيلان وإصابة حاكم هلمند بانفجارين في أفغانستان

قتيلان وإصابة حاكم هلمند بانفجارين في أفغانستان

السبت - 16 رجب 1440 هـ - 23 مارس 2019 مـ
الانفجاران وقعا خلال احتفالات بعيد النوروز الذي يطلق عليه أيضا عيد المزارعين (إ.ب.أ)
كابل: «الشرق الأوسط أونلاين»
قال مسؤولون أمنيون ومسؤولو مستشفى إن انفجارين وقعا خلال احتفال عام في مدينة لشكركاه بجنوب أفغانستان اليوم (السبت)، مما أسفر عن سقوط قتيلين وإصابة حاكم إقليم هلمند.

وقع الانفجاران خلال احتفال أقيم في استاد مكشوف حضره نحو ألف شخص بمناسبة عيد النوروز الذي يطلق عليه أيضا عيد المزارعين.

وقال شاهد من «رويترز» إن حاكم هلمند محمد ياسين خان أصيب جراء الانفجارين قبل نقله سريعا بعيدا عن مكان الاحتفالات.

وسقط قتيلان كما أصيب 23 آخرون وفقا لتقديرات أولية لمسؤولي مستشفى.

ويبدو أن الانفجارين نجما عن عبوات ناسفة جرى زرعها.

ويأتي الهجوم في إطار سلسلة هجمات وقعت خلال احتفالات تستمر لأيام بمناسبة عيد النوروز الذي يمثل بداية العام الفارسي الجديد

في البلاد.

وشهدت الاحتفالات انفجارات في العاصمة الأفغانية كابل أول من أمس (الخميس)، أسفرت عن سقوط ستة قتلى وإصابة 23 شخصا وأعلن تنظيم «داعش» مسؤوليته عنها.

وعادة ما يتم الاحتفال بالعام الفارسي الجديد في أفغانستان إلا أن بعض المتشددين يعارضون هذه الاحتفالات.

وهلمند واحد من الأقاليم الأفغانية التي يسيطر عليها مسلحون ويتمتعون بنفوذ عليها. ولشكركاه عاصمة إقليم هلمند.

ويأتي الهجوم بعد عام بالتمام من هجوم بسيارة ملغومة أودى بحياة 14 شخصا على الأقل كانوا قد تجمعوا لمتابعة مباراة في المصارعة في لشكركاه.
أفغانستان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة