نائبان جديدان يدخلان مجلس الأمة الكويتي

نائبان جديدان يدخلان مجلس الأمة الكويتي

الأحد - 10 رجب 1440 هـ - 17 مارس 2019 مـ رقم العدد [ 14719]
كويتيون يدلون بأصواتهم أمس (كونا)
الكويت: ميرزا الخويلدي
أفيد مساء أمس بفوز المرشحين عبدالله الكندري وبدر حامد الملا في الانتخابات التكميلية الثانیة عشرة لمجلس الأمة الكويتي في الدائرتین الانتخابیتین الثانیة والثالثة.
وحصل المرشح في الدائرة الثانية بدر حامد الملا على نحو ٤٦٥٧ صوتاً (في اعلان غير رسمي للنتائج) متصدراً بفارق ضئيل عن أقرب المرشحين حمد محمد المطر (بفارق أقل من ٩٠ صوتاً).
في حين حقق مرشح الدائرة الثالثة عبد الله الكندري فوزاً ساحقاً بنحو ٦٧٠٥ أصوات متخطياً أقرب المنافسين عمار العجمي الحاصل على نحو ٥١٧٣ صوتاً، أي بفارق نحو ١٦٠٠ صوت، وذلك قبيل الإعلان الرسمي للنتائج.
والمرشحان الفائزان يدخلان مجلس الأمة للمرة الأولى.
وقبيل اعلان النتائج، هنأ أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح المواطنين والمواطنات بنجاح العملية الانتخابية التكميلية في الدائرتين الثانية والثالثة، مشيداً بالدور الذي قام به أعضاء اللجنة القضائية العليا المشرفة على سير الانتخابات وبالجهود التي قامت بها وزارة الداخلية في الإعداد والترتيب للإقتراع.
وكان الناخبون الكويتيون قد توجهوا صباح امس بالتوقيت المحلي إلى صناديق الاقتراع في الدائرتين الانتخابيتين الثانية والثالثة لاختيار عضوين في مجلس الأمة في فصله التشريعي الـ15. ويتنافس على المقعد الشاغر في الدائرة الثانية 18 مرشحاً بينهم مرشحة واحدة للحصول على أصوات الناخبين في الدائرة والمقدر عددهم بـ(62547) ناخباً ويبلغ عدد الناخبين الذكور منهم (30066) ناخباً والإناث (32481) ناخبة.
أما الدائرة الثالثة فيتنافس فيها 29 مرشحاً بينهم أربع مرشحات للفوز بأصوات (96528) ناخباً وناخبة من بينهم (44718) ناخباً و(51810) ناخبات.
وكان رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق علي الغانم قال في تصريح سابق للصحافيين عقب إدلائه بصوته إن الانتخابات التكميلية أحد أشكال العرس الديمقراطي الموجود في الكويت وهو ما تتميز به الكويت وبرلمانها.
أقفل باب الاقتراع الساعة الثامنة مساء أمس السبت في الانتخابات التكميلية الثانیة عشرة لمجلس الأمة للفصل التشريعي الـ15 في الدائرتين الانتخابيتين الثانیة والثالثة.
وقبيل إعلان النتائج، هنأ أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح المواطنين والمواطنات بنجاح العملية الانتخابية التكميلية في الدائرتين الثانية والثالثة 2019، مشيداً بالدور الذي قام به أعضاء اللجنة القضائية العليا المشرفة على سير الانتخابات وبالجهود التي قامت بها وزارة الداخلية في الإعداد والترتيب لهذه الانتخابات.
وكان الناخبون الكويتيون قد توجهوا عند الثامنة من صباح أمس بالتوقيت المحلي إلى صناديق الاقتراع في الدائرتين الانتخابيتين الثانية والثالثة لاختيار عضوين في مجلس الأمة في فصله التشريعي الـ15.
ويتنافس على المقعد الشاغر في الدائرة الثانية 18 مرشحاً بينهم مرشحة واحدة للحصول على أصوات الناخبين في الدائرة والمقدر عددهم بـ62547 ناخباً ويبلغ عدد الناخبين الذكور منهم 30066 ناخباً والإناث 32481 ناخبة. أما الدائرة الثالثة فيتنافس فيها 29 مرشحاً بينهم أربع مرشحات للفوز بأصوات 96528 ناخبا وناخبة من بينهم 44718 ناخبا و51810 ناخبات.
وشهدت مراكز اقتراع الدائرتين الثانية والثالثة بعد بدء عملية الاقتراع جولات ميدانية تفقدية لعدد من المسؤولين للاطلاع على تنظيم العملية الانتخابية من جهات الدولة المشاركة والاطمئنان على سيرها بكل سهولة ويسر على الناخبين.
وكان رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق علي الغانم قال في تصريح سابق للصحافيين عقب إدلائه بصوته إن الانتخابات التكميلية أحد أشكال العرس الديمقراطي الموجود في الكويت وهو ما تتميز به الكويت وبرلمانها. وتأتي الانتخابات التكميلية في أعقاب إعلان مجلس الأمة خلو مقعدي النائبين الدكتور وليد الطبطبائي والدكتور جمعان الحربش اللذين قضت المحكمة الدستورية في الـ19 من ديسمبر (كانون الأول) الماضي بعدم دستورية المادة 16 من اللائحة الداخلية لمجلس الأمة المتعلقة بإسقاط العضوية مع ما يترتب عليها من آثار.
Kuwait أخبار الكويت

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة