بوتين يتفهم ضائقة نتنياهو ويعين موعداً آخر للقائه

بوتين يتفهم ضائقة نتنياهو ويعين موعداً آخر للقائه

الجمعة - 17 جمادى الآخرة 1440 هـ - 22 فبراير 2019 مـ رقم العدد [ 14696]
مكالمة هاتفية جرت، أمس الخميس، بين رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، والرئيس الروسي، فلاديمير بوتين
تل أبيب: «الشرق الأوسط»
في ختام مكالمة هاتفية جرت، أمس الخميس، بين رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، والرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، قال مصدر في تل أبيب إن بوتين تفهم ضائقة نتنياهو التي تسببت بتأجيل زيارته إلى موسكو، وإن الطرفين اتفقا على إجراء لقاء قريب بينهما.
وذكر مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، في بيان أمس، أن نتنياهو سيلتقي بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين في موسكو يوم 27 فبراير (شباط). وقال بيان منفصل، نشر في وقت سابق الخميس، إن الزعيمين بحثا «التطورات الإقليمية» خلال اتصال هاتفي.
وكان من المقرر أن يلتقي نتنياهو وبوتين، أمس الخميس، تحت عنوان «بحث الوضع في سوريا»، في أعقاب سلسلة غارات إسرائيلية على أهداف إيرانية هناك. ولكن المراقبين الإسرائيليين رأوا في هذا اللقاء محاولة من نتنياهو لتحسين وضعه لدى الناخبين الإسرائيليين من أصل روسي. ولكن الأنباء عن تشكيل تحالف كبير ضده بين حزب الجنرالات وحزب يائير لبيد لخبطت أوراقه. فاضطر إلى إلغاء اللقاء مع بوتين والبقاء لمحاولة تشكيل تحالف يميني مقابل.
وقد أعرب مسؤول روسي عن استهجانه لتصرف نتنياهو هذا، إذ إن اللقاء في موسكو خطط ليستغرق يومين فقط. لكن بوتين، حسب البيان الإسرائيلي تفهم موقف نتنياهو.
اسرائيل فلسطين النزاع الفلسطيني-الاسرائيلي الحرب في سوريا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة