منافسات «طبع الإبل» تنطلق نهاية الأسبوع

منافسات «طبع الإبل» تنطلق نهاية الأسبوع

تنظيمات جديدة للحد من المسيرات العشوائية في ميدان العرض
الأربعاء - 15 جمادى الآخرة 1440 هـ - 20 فبراير 2019 مـ رقم العدد [ 14694]
أحد المشاركين في مهرجان الملك عبد العزيز (الشرق الأوسط)
الرياض: عماد المفوز
تنطلق منافسات طبع الإبل غداً الخميس على ميدان مهرجان الملك عبد العزيز للإبل في نسخته الثالثة في الصياهد الجنوبية، وذلك من خلال استعراض 14 مشاركاً أمام خمسة من لجنة التحكيم؛ ليتأهل منهم ثمانية أشخاص لليوم النهائي يوم الجمعة، ليتم بعد ذلك اختيار الخمسة الأوائل بتقييم كامل من اللجنة دون الاستعانة بتصويت الجماهير، كما حدث في التصفيات الأولى.
وأوضح فوزان الماضي المتحدث الرسمي لنادي الإبل وعضو مجلس الإدارة، أن مسابقة طبع الإبل تم تطويرها، وحدث ذلك بعد إرسال المقاطع على حساب النادي وطرحها لتصويت الجماهير، وبذلك أشركنا الجمهور المحب للطبع في التصويت، وحرصنا على تأهل 14 متسابقاً، يتنافسون في يومي الخميس والجمعة، ولكن في هذه المرحلة بتقييم كامل من لجنة التحكيم الذين تم اختيارهم نظراً لخبرتهم الكبيرة في هذا المجال، والطبع هو أفضل من يستأنس هذه الإبل ويطوعها بالصوت وتمشي معه في أضيق الأماكن، بالإضافة إلى درجة أنها تترك أعلافها وهي جائعة، وتذهب مع صاحبها؛ ولذلك نبع الاهتمام بها وتم عمل لها تلك المسابقة، وهي تعطي صورة جميلة للانقياد، والمسابقة لها جماهيرية كبيرة.
وأضاف الماضي: «سيكون موعدنا مع الجمهور يومي الخميس الساعة العاشرة صباحاً للمتأهلين الـ14 للمرحلة الأولى، يتأهل منهم ثمانية مشاركين ليوم الجمعة ليتم اختيار الخمسة الفائزين، والتي سيتخلل ذلك تداخل الإبل مع بعضها باتجاه معاكس، ويتم النظر للإبل التي ستخرج على نداء صاحبها قبل الأخرى، وبعض الصور الأخرى التي وضعتها لجنة التحكيم».
من جهة أخرى، تشهد النسخة الثالثة من مهرجان الملك عبد العزيز للإبل التي يشرف عليها نادي الإبل، تنظيمات جديدة للحد من المسيرات العشوائية ودخول الإبل المشاركة لميدان العرض.
ودشنت إدارة نادي الإبل في نسخة هذا العام ثلاث بوابات لدخول الإبل بعد أن كانت في النسخ الماضية بوابة واحدة فقط، لتلتقي مسارات البوابات الثلاث التي تم تشييدها بشكل هندسي على شكل قوس عند خيمة استقبال الملاك، التي تم تدشينها أيضاً هذا العام وسط خدمات ضيافة خاصة أثناء فحص إبل الملاك المشاركين من قبل الجهات التنظيمية؛ تمهيداً لدخولها ميادين العرض.
وساهمت البوابات الجديدة في تنظيم مسيرات الدخول، حيث أصبحت الإبل المشاركة تدخل مع الراعي الخاص بها عبر بوابة خاصة، فيما تكون المسيرات خارج السياج وسط متابعة أمنية لتنظيم عمليات الدخول والتفويج.
ويبدأ استقبال الملاك عبر لجان الاستقبال التي تسجل معلومات الإبل المشاركة ثم اللجان الطبية في وزارة البيئة والمياه والزراعة، ثم لجان فحص العبث التي تكشف أهلية المشاركة من عدمها قبل الدخول في أشواط المنافسة.
السعودية رياضة سعودية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة