مولر يوصي بسجن مانافورت 19 عاماً ويحقق مع المتحدثة باسم البيت الأبيض

مولر يوصي بسجن مانافورت 19 عاماً ويحقق مع المتحدثة باسم البيت الأبيض

الأحد - 12 جمادى الآخرة 1440 هـ - 17 فبراير 2019 مـ رقم العدد [ 14691]
بول مانافورت، رئيس الحملة الانتخابية السابق للرئيس الأميركي دونالد ترمب
واشنطن: «الشرق الأوسط»
أُدين بول مانافورت، رئيس الحملة الانتخابية السابق للرئيس الأميركي دونالد ترمب، في أغسطس (آب) الماضي من قِبل هيئة محلفين في محكمة بولاية فيرجينيا بثمانية اتهامات مالية من بينها الاحتيال على بنوك وسلطات الضرائب الأميركية وغيرها. وقال مكتب المحقق الأميركي الخاص روبرت مولر، الذي يحقق في التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية الأميركية التي أُجريت عام 2016، في وقت متأخر من مساء الجمعة، إن مانافورت يجب أن يعاقَب بالسجن لمدة تتراوح بين 5.‏19 و5.‏24 عام. وكتب مكتب مولر في توصية من 26 صفحة للحكم بشأنه وحصلت عليها شبكة (سي إن إن): «في النهاية، لقد تصرف مانافورت لأكثر من عقد كأنه فوق القانون وحرم الحكومة الاتحادية ومؤسسات مالية متنوعة من ملايين الدولارات». وأضافت التوصية: «يجب أن يعكس الحكم الصادر في هذه القضية خطورة تلك الجرائم ويردع مانافورت وغيره من التورط في مثل هذا السلوك». وسيُصدر الحكم بحق مانافورت القاضي تي إس إيليس الذي لم يحدد بعد موعداً لذلك.

في سياق متصل، قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز، لوسائل الإعلام المحلية يوم الجمعة، إنها تعرضت للاستجواب من قِبل المحقق مولر. وقالت ساندرز في مقابلة مع شبكة «سي إن إن»: «لقد حثني الرئيس، مثل كل أعضاء إداراته، على التعاون الكامل مع المحقق الخاص. وقد أسعدني الجلوس معه بشكل طوعي». وجرى استجواب ساندرز في أواخر 2018، وقالت «سي إن إن» إنها تحدثت مع المحقق الخاص في نفس الوقت الذي تحدث فيه كبير موظفي البيت الأبيض السابق في إدارة ترمب جون كيلي، ومدير الاتصالات السابق هوب هيكس، وسلف ساندرز شون سبايسر. ولم يتم الكشف عن تفاصيل مقابلة ساندرز مع مولر يوم الجمعة. وقد نفت ساندرز (36 عاماً)، ابنة حاكم أركنساس السابق والمرشح للانتخابات الرئاسية مرتين مايك هوكابي، مراراً تورط ترمب في أي خطأ مع تزايد قائمة مساعدي ترمب الذين اتهمهم مولر ونجح في مقاضاتهم.
أميركا سياسة أميركية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة