العفالق: الفتح لم يعد يخشى أحداً

العفالق: الفتح لم يعد يخشى أحداً

الجبال قال إنهم جاهزون للمهمة الأصعب
الأحد - 12 جمادى الآخرة 1440 هـ - 17 فبراير 2019 مـ رقم العدد [ 14691]
من مباراة الفتح الأخيرة أمام الفيحاء (الشرق الأوسط)
الدمام: علي القطان
أكد المهندس سعد العفالق، رئيس نادي الفتح، أن فريقه سيكون على قدر تطلعات أنصاره، مشيراً إلى أن جماهيرهم كان لها أثر كبير في ما تحقق من نتائج إيجابية، من خلال حضورها للمباريات التي تقام في الأحساء، وحتى التي تقام في بقية المدن السعودية.
وشدد العفالق على أن ثقافة الفوز ترسخت في الفتح، ولم يعد يخشى مواجهة أي فريق بالدوري، في ظل الثقة الموجود التي تحفز دائماً على تحقيق منجزات جديدة للنادي. وكان الفتح قد انتعش بالفوز الذي حققه على مستضيفه الفيحاء، في الجولة العشرين من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، وزادت حظوظ الفريق للتقدم نحو أحد المركزين الثالث أو الرابع المستهدفين في دوري هذا الموسم، بحسب الخطة المرسومة مع الجهاز الفني، بقيادة التونسي فتحي الجبال.
ورفع الفتح رصيده إلى (28) نقطة جراء هذا الفوز، حيث تقدم خطوتين في جدول الترتيب، ليحتل المركز السابع، بفارق لا يتعدى (8) نقاط عن فريق الأهلي الذي سيواجهه في المباراة المقبلة بمحافظة الأحساء. ونجح الفريق الفتحاوي في تحقيق فوزين متتاليين على الشباب ثم الفيحاء، بعد أن خسر بنتيجة كبيرة من الهلال (المتصدر)، حيث نهض بقوة وحقق العلامة الكاملة في آخر جولتين، تقدم على أثرها خطوات مهمة في جدول الترتيب، مؤكداً عزمه على تحقيق مركز أفضل مما حققه الموسم الماضي، حينما جاء خامساً خلف جاره الاتفاق، وبفارق المواجهات المباشرة التي لم تكن في صالحه، بعد أن تساويا في عدد النقاط.
ويتفاءل الفتحاويون بالخبرة الكبيرة التي يمتلكها المدرب فتحي الجبال في بطولة الدوري، كونه عميد المدربين في هذه البطولة وأكثرهم إنجازات، ويأملون بكل تأكيد في العودة مجدداً للمشاركة في دوري أبطال آسيا التي وجد بها في نسختين سابقتين.
وعبّر الجبال، من جهته، عن ارتياحه للتطور الكبير الذي شهده فريقه في الجولات التي أعقبت فترة التسجيل الشتوية، وإن كان قد تعرض لخسارة كبيرة من الهلال، رغم البداية الموفقة في تلك المباراة والتقدم في النتيجة.
وأكد الجبال أن الفريق قادر على تقديم نتائج أفضل في الثلث الأخير من بطولة الدوري، معتبراً أن فريقه جاهز للمهمة الأصعب. ويمتاز الفتح عن غيره من جميع أندية الدوري السعودي لهذا الموسم بالاستقرار، حيث إنه من الفرق القلائل جداً التي لم تستبدل الجهاز الفني والإداري منذ بداية الموسم، كما أن الوضع الإداري مستقر، بوجود الرئيس سعد العفالق على رأس المجلس الإداري، مكلفاً بالاستمرار لموسم جديد بعد النجاحات التي حققها. وسعت إدارة الفتح خلال فترة التسجيل الشتوية إلى حل أبرز النواقص في صفوف فريقها، وتم التعاقد مع عدد من اللاعبين المحلين والأجانب، وكان من أهم الصفقات استعادة اللاعب علي الزقعان، من نادي الاتحاد، بعد أن استغني عنه الأخير بشكل سريع نتيجة ضعف انسجامه مع المجموعة، على العكس مما عليه الوضع في فريق الفتح، حيث الأحساء مسقط رأسه، مما يساعده على التألق والبروز.
السعودية الدوري السعودي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة