ماذا قال وزير الخارجية البريطاني لـ«الشرق الأوسط»؟

ماذا قال وزير الخارجية البريطاني لـ«الشرق الأوسط»؟

الجمعة - 10 جمادى الآخرة 1440 هـ - 15 فبراير 2019 مـ
وزير الخارجية البريطاني جيرمي هانت (إ.ب.أ)
لندن: إبراهيم حميدي
قال وزير الخارجية البريطاني جيريمي هانت، إن الانسحاب الأميركي من سوريا يجب ألا يؤدي إلى «نتائج عكسية»، مشيراً إلى أن بلاده لن تدير ظهرها إلى المنطقة بعد «بريكست».

جاء ذلك في حوار خاص أجرته معه «الشرق الأوسط»، وينشر في عددها الصادر غداً (السبت)، وفيما يلي أبرز ما جاء فيه:

- الأسد باق في المدى القصير والأبعد منه... وعلى روسيا أن تقدم حلاً للسوريين.

- الاستقرار لن يتحقق في المدى الطويل تحت حكم الأسد... ولن نفتح سفارة في دمشق.

- على إيران ألا تستعمل اليمن كقاعدة لزعزعة استقرار الدول المجاورة.

- على إيران أن تُحوّل وعودها إلى أفعال بمغادرة الحوثيين ميناء الحديدة.

- «داعش» يستجمع قواه في أجزاء من العراق.

- الانسحاب الأميركي من سوريا يجب ألا يؤدي إلى نتائج عكسية لـ«داعش» وحلفائنا.

- ليس هناك أفق كي تذهب قوات بريطانية لتحل محل الأميركيين.

- الجنود الغربيون على الأرض نادراً ما يكونوا حلاً طويل الأمد لمشكلات الشرق الأوسط.

- العام 2019 سيكون حاسماً بالنسبة إلى النزاع الإسرائيلي - الفلسطيني.

- بريطانيا لن تدير ظهرها إلى منطقة الشرق الأوسط بعد «بريكست».
بريطانيا إيران سياسة الاتحاد الأوروبي الحرب في سوريا بريكست لندن

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة