مصر تحتفي بأفريقيا ثقافياً وفنياً بـ110 فعاليات في عام 2019

مصر تحتفي بأفريقيا ثقافياً وفنياً بـ110 فعاليات في عام 2019

«بينالي القاهرة الدولي» يعود بدورته الـ13 بعد توقف دام 8 سنوات
الخميس - 10 جمادى الأولى 1440 هـ - 17 يناير 2019 مـ رقم العدد [ 14660]
وزارة الثقافة المصرية تنوي تنظيم العديد من الفعاليات بالتعاون مع دول القارة السمراء
القاهرة: داليا عاصم
أعلنت وزيرة الثقافة المصرية الدكتورة إيناس عبد الدايم أمس عن خطة الوزارة خلال عام 2019، التي سيتم فيها الاحتفاء بقارة أفريقيا ثقافيا وفنيا، عبر تنظيم 110 فعاليات في جميع المجالات من خلال المهرجانات والأحداث التي تعتزم الوزارة تنظيمها على مدار العام،وستسلط الفعاليات الضوء على ألوان الفكر والفن الحديث والمعاصر في أرجاء القارة الأفريقية بالتزامن مع احتفالات مصر بتولي رئاسة الاتحاد الأفريقي، حيث تشهد البلاد زخما سياسيا وثقافيا ورياضيا كبيرا في الآونة الأخيرة، عقب فوز مصر بتنظيم كأس الأمم الأفريقية عام 2019.
وأكدت عبد الدايم عودة «بينالي القاهرة الدولي» بعد توقف دام 8 سنوات لتعقد دورته الـ13 بمشاركة أفريقية، وسيشهد العام الحالي تدشين أول مهرجان مسرح للطفل الأفريقي، الذي سينطلق في عدة مدن مصرية، هي: القاهرة والإسكندرية وبورسعيد وشرم الشيخ وأسوان.
وقالت عبد الدايم، في بيان صحافي أصدرته الوزارة أمس، إن «الاحتفالات ستشهد مشاركة مكثفة للدول الأفريقية في دورة اليوبيل الذهبي لمعرض القاهرة الدولي للكتاب المرتقب افتتاحه خلال أيام، وإعلان دولة السنغال ضيف شرف الدورة الـ51 عام 2020، كما ستشارك مصر أيضا في معرض نيجيريا للكتاب»، وأضافت أن «جميع المهرجانات والفعاليات المسجلة فعليا على الأجندة الثقافية المصرية سوف تشهد مشاركات ودعوات لكل الدول الأفريقية ووفودها لتفعيل التبادل الثقافي والفكري والفني خاصة بين شباب القارة الأفريقية».
وعلى صعيد الإصدارات الخاصة بهذه المناسبة، سوف تصدر الوزارة 10 أعمال مترجمة لأبرز الكتاب والمفكرين الأفارقة وموسوعة تاريخ أفريقيا العام، مع إقامة ندوة للكاتب النيجيري محمد ممداني، فضلا عن تحويل سلسلة «أفريقيات» إلى إصدار شهري.
وعن الفعاليات الفنية، أوضحت عبد الدايم أن روح القارة السمراء ستكون حاضرة في عدة مهرجانات، منها: «مهرجان دمنهور الدولي السابع للفلكولور»، و«مهرجان الإسماعيلية الدولي للأفلام التسجيلية والقصيرة»، و«مهرجان الطبول والفنون التراثية»، و«مهرجان السيرك الأفريقي المصري الثاني»، و«المهرجان العربي الأفريقي الأول للفنون الشعبية بالغردقة»، و«مهرجان قلعة صلاح الدين الدولي الدورة الـ28»، و«مهرجان سماع للإنشاد الديني»، بالقاهرة وبعض المحافظات، و«الملتقى الدولي السابع للمأثورات الشعبية» بعنوان «التفاعل بين التراث العربي والأفريقي»، و«ملتقى القاهرة الدولي للخط العربي»، و«مؤتمر مديري المكتبات ودور الأرشيفات الوطنية في أفريقيا»، و«مهرجان الحرف التقليدية الدورة الـ12»، و«الملتقى الدولي الرابع لتفاعل الثقافات الأفريقية»، الذي يشارك به باحثون ومثقفون من مختلف الدول الأفريقية.
كما سيشهد «ملتقى الأقصر الدولي للتصوير» إقامة فعاليات تبادلية بمختلف البلدان الأفريقية منها: ورشات السيناريو، والتصوير والصوت في السودان، ومالي، وموريتانيا، وغانا، والغابون، ومدغشقر، وكينيا، وزيمبابوي، ونامبيا، وموزمبيق، وبروندي، ورواندا، وغينيا، إضافة إلى استضافة مجموعة من معارض الفنون التشكيلية لفنانين أفارقة، إلى جانب إقامة عدد من أسابيع الأفلام المصرية وأخرى ثقافية، بجانب تنظيم «مسابقة لإبداعات الشباب الأفريقي»، ومعرض «وثائق العلاقات المصرية الأفريقية» بمدن شرم الشيخ والأقصر وأسوان، فضلا عن «مهرجان الأقصر للسينما الأفريقية».
وكشفت عبد الدايم عن تخصيص 7 منح دراسية بمعاهد أكاديمية الفنون لمبدعي الدول الأفريقية إلى جانب دورة لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين مدتها عام واحد، بالإضافة إلى معاملة الأفارقة زائري المتاحف الفنية والقومية التابعة للوزارة معاملة المصريين فيما يخص أسعار التذاكر.
مصر Arts

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة