شالكه الجريح يتطلع إلى إلحاق الهزيمة الأولى بدورتموند المتصدر

شالكه الجريح يتطلع إلى إلحاق الهزيمة الأولى بدورتموند المتصدر

بايرن ميونيخ يسعى للاقتراب من صدارة الدوري الألماني على حساب نورمبيرغ
الجمعة - 29 شهر ربيع الأول 1440 هـ - 07 ديسمبر 2018 مـ رقم العدد [ 14619]
دورتموند يسعى للمحافظة على سجله الخالي من الهزائم (أ.ف.ب)
برلين: «الشرق الأوسط»
ينتظر عشاق كرة القدم الألمانية ديربي إقليم الرور بين بوروسيا دورتموند المتصدر ومضيفه شالكه الجريح غدا في المرحلة 14 من الدوري الألماني «البوندسليغا»، فيما يستقبل بايرن ميونيخ حامل اللقب، نورمبرغ، في محاولة للبقاء على مسافة معقولة من الصدارة.
ويعد «ريفيير ديربي» من الأكثر سخونة في العالم بين فريقين تعود جذور جماهيرهما إلى عمال المناجم. يخوض دورتموند المباراة في أوج تألقه، إذ يتربع على صدارة الدوري مع 33 نقطة من 10 انتصارات و3 تعادلات، فيما عوض شالكه جزئيا بدايته الكارثية وارتقى إلى المركز الثاني عشر بفوزه أربع مرات في آخر ثماني مباريات. وبصرف النظر عن موقع الفريقين، تظهر أهمية المباراة من خلال تصريح قائد دورتموند، ماركو رويس: «هناك مباراتان في السنة تكتسيان أهمية كبرى بالنسبة إلينا: المباراتان ضد شالكه». أما حارس شالكه رالف فاهرمان، فيوافقه: «لا يهم موقع الفريقين في الترتيب، فهذه الأمور لا تؤخذ بعين الاعتبار في يوم الديربي».
وكانت مواجهة الذهاب في الموسم الماضي انتهت بشكل مجنون، إذ تقدم دورتموند برباعية في أول 25 دقيقة على أرضه، قبل أن يرد شالكه برباعيته بدءا من الدقيقة 61 حتى الوقت بدل عن ضائع، ثم حقق شالكه الفوز بهدفين إيابا على أرضه.
ورأى لاعب وسط دورتموند الدنماركي توماس ديلايني القادم من فيردر بريمن: «لا أتوقع مباراة جميلة. شالكه سيضرب بقوة ويحاول الفوز في كل التحديات. حتى ولو شاركوا في الدرجة الثانية تكون مباراة صعبة لنا. لكن سنذهب لتحقيق الفوز».
وفي 92 مواجهة بين الطرفين، يتفوق دورتموند بفارق بسيط مع 32 فوزا مقابل 31 للأزرق الملكي. ويتميز دورتموند، الوحيد لم يخسر بعد في الدوري، بقوته الهجومية الضاربة مع 37 هدفا (14 لشالكه)، علما بأنه يملك ثاني أقوى دفاع (13) بعد لايبزيغ الثالث (10). وصحيح أن فريق المدرب لوسيان فافر حقق أربعة انتصارات على التوالي في الدوري، إلا أنه لا يزال يبحث عن فوزه الأول على أرض شالكه في خمس مباريات.
ويحارب الفريقان أيضا على جبهة دوري أبطال أوروبا، إذ ضمن دورتموند بلوغ دور الـ16 في مجموع ضمت أتلتيكو مدريد الإسباني، على غرار شالكه الذي حل ثانيا خلف بورتو البرتغالي. وفي ظل النجاعة الهجومية لدورتموند بفضل الإسباني باكو ألكاسير، رويس والإنجليزي جايدون سانشو، ووجد النمسوي غيدو بورغشتالر، والمغربي أمين حاريت ودانيال كاليغيوري مع شالكه، يتوقع أن تستمر سلسلة منذ 2006 لم تشهد أي تعادل سلبي بين الطرفين على ملعب «فلتنس أرينا».
ويأمل رويس (29 عاما) في إصابة عصفورين بحجر واحد من خلال التسجيل وإعطاء فريقه الأفضلية وهز شباك شالكه للمرة الأولى في عقر داره، إذ يملك برصيده أربعة أهداف في الديربي سجلها كلها على أرض الفريق الأصفر. وقال رويس لمجلة «كيكر»: «لدينا الكثير من الشبان معنا، لكن لحسن الحظ بعض المخضرمين يمتلكون خبرة هذه المواجهة... نتحدث بيننا عن مباراة خاصة، لكن نحاول الحفاظ على تركيزنا لمدة 90 دقيقة».
وفي التوقيت نفسه، يستقبل بايرن ميونيخ، حامل اللقب في السنوات الست الأخيرة، نورمبرغ الخامس عشر والذي لم يفز في آخر سبع مباريات. ويبتعد الفريق البافاري بفارق 9 نقاط عن دورتموند المتصدر، ما رفع حدة الضغوط على مدربه الكرواتي نيكو كوفاتش الذي يفتقد صانع ألعابه الكولومبي خاميس رودريغيز، الفرنسي كورنتان توليسو ولاعب الوسط الإسباني تياغو بسبب الإصابة. وفي ظل إعلان الهولندي المخضرم أرين روبن ترك الفريق في نهاية الموسم، يتوقع أن يحمل الشعلة لاعبون من طراز الدولي سيرج غنابري صاحب هدفي الفوز في المباراة الأخيرة على فيردر بريمن (2 - 1) والفرنسي كينغسلي كومان العائد من إصابة قوية.
وعلق روبن على إمكانية حمل الجيل الشاب هذه المهمة: «نعمل ونتحدث كل يوم، لكن يتوقف الأمر على الشبان بحد ذاتهم. تساعدهم عندما تكون الفرصة مناسبة، لأنك تملك الخبرة في هذا الموقع. لكن في نهاية النهار يجب أن تقوم بالأمور بنفسك». وأردف لموقع النادي الرسمي: «عليك أن تكتسب الخبرة، تعمل جاهدا، عدم الاكتفاء وتحاول التحسن وتؤدي من أجل الفريق».
وفي الصراع على الوصافة، يأمل بوروسيا مونشنغلادباخ الذي يبتعد 7 نقاط عن دورتموند، تعويض خسارته الأخيرة أمام لايبزيغ عندما يستقبل شتوتغارت السادس عشر، فيما يحل لايبزيغ الثالث بفارق نقطة عنه على فرايبورغ الثالث عشر.
المانيا الدوري الألماني

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة