متطرفان يسلمان نفسيهما جنوب الجزائر

متطرفان يسلمان نفسيهما جنوب الجزائر

الاثنين - 25 شهر ربيع الأول 1440 هـ - 03 ديسمبر 2018 مـ رقم العدد [ 14615]
الجزائر: «الشرق الأوسط»
أفادت وزارة الدفاع الجزائرية بأن إرهابيين سلما نفسيهما، في اليومين الأخيرين بمنطقة تمنراست بجنوب البلاد، بالقرب من الحدود مع النيجر، وقد كانت بحوزتهما أسلحة حربية وذخائر.
وذكرت الوزارة بموقعها الإلكتروني أن متطرفاً يُدعى سيد عمر توجي، معروف بـ«يوسف»، سلَّم نفسه للجيش، أمس، وكان يحمل معه رشاشاً من نوع «إف. إم» وذخيرة. وبالمنطقة نفسها، سلم إرهابي آخر نفسه أول من أمس، حسب وزارة الدفاع، يسمى بربوشي وناني، وكنيته «أبو حمزة». وقد كان حاملاً رشاشاً من نوع «كالاشنيكوف» ومخزنين محشوين بالذخيرة. والمتطرفان التحقا بالجماعات المسلحة المتشددة في 2012.
ولم تذكر وزارة الدفاع إن كانت هناك علاقة بين المتطرفين، ولا اسم التنظيم (أو التنظيمين) الذي ينتميان إليه. ومعروف عن تمنراست أنها منطقة شاسعة (مساحتها تفوق 500 ألف كلم مربع)، تفلت من مراقبة السلطات الأمنية، وتشهد نشاطاً لافتاً لتجارة السلاح والمخدرات وتهريب المهاجرين من جنوب الصحراء.
وبأدرار (جنوب) تم القبض على إرهابي يسمى «مزيلي حمة»، وتوقيف عنصر دعم للجماعات المسلحة بالولاية نفسها. وفي سياق ذي صلة، أعلنت الوزارة أن الجيش اعتقل 9 منقبين عن الذهب، وصادر شاحنة وثلاث دراجات نارية و17 مولداً كهربائياً و19 مطرقة ضغط و550 لتراً من الوقود، وذلك أول من أمس بتمنراست وبرج باجي مختار وعين صالح (جنوب). وفي قسنطينة (500 كلم شرق العاصمة)، أوقف عناصر الدرك الوطني تاجر مخدرات بحوزته 2220 قرص مهلوس، وصادر الجهاز الأمني نفسه 18.64 قنطار من التبغ بالوادي (جنوب). وفي إطار الهجرة السرية، أعلن الجيش عن توقيف 20 مهاجراً غير شرعي من جنسيات مختلفة ببرج باجي مختار (جنوب) وعين تيموشنت (غرب).
الجزائر أخبار الجزائر

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة