بالصور... تفحم مدينة أميركية بسبب حرائق كاليفورنيا

بالصور... تفحم مدينة أميركية بسبب حرائق كاليفورنيا

الأحد - 10 شهر ربيع الأول 1440 هـ - 18 نوفمبر 2018 مـ
باراديس (أميركا): «الشرق الأوسط أونلاين»
عاين الرئيس الأميركي دونالد ترمب، مشاهد الخراب في باراديس، المدينة الصغيرة التي اجتاحتها بالكامل تقريباً الحرائق الأسوأ في تاريخ كاليفورنيا، ولم يبقَ منها إلا منازل وسيارات متفحّمة يتصاعد منها دخان كثيف.

وإلى جانب رئيسة بلدية المدينة جودي جونز، لمس الرئيس الأميركي، الذي لم يرتدِ كمامة رغم الدخان الذي لا يزال يغطي المنطقة، حجم الأضرار الناتجة عن الحريق. وقد ظهر ذلك جلياً على وجهه من تحت قبعته التي كُتب عليها «يو إس إيه».

وأتى الحريق «كامب فاير» على نحو 60 ألف هكتار في شمال كاليفورنيا. وتم تسجيل ضحايا آخرين مساء أمس السبت ما يرفع الحصيلة إلى 76 شخصاً لقوا مصرعهم جراء الحريق، وفق السلطات. ولا يزال أكثر من ألف شخص في عداد المفقودين.

ودمّر الحريق الذي بدأ منذ عشرة أيام، وتمت السيطرة على 55 في المائة منه، نحو 10 آلاف منزل وأكثر من 2500 مبنى آخر.

وفي جنوب الولاية قرب لوس أنجليس، التهم الحريق، الذي يحمل اسم «وولسي فاير»، نحو 40 ألف هكتار، بما في ذلك جزء من منتجع ماليبو البحري الشهير الذي يسكنه عدد كبير من المشاهير. وأودى هذا الحريق بثلاثة أشخاص على الأقل.

وفي سياق متصل، قال خبراء الأرصاد اليوم الأحد إن الأمطار في طريقها لمنطقة شمال كاليفورنيا التي تلتهمها النيران ويخنقها الدخان مع استمرار البحث عن القتلى والمفقودين.

وستهطل الأمطار أيضاً على سان فرانسيسكو، ما سيساعد على تنقية الهواء المعبأ بمستويات غير صحية من الدخان، جراء حريق «كامب فاير» الذي يستعر على بعد 280 كيلومتراً إلى الشمال من المدينة.

وقال باتريك بيرك، وهو خبير للأرصاد في المركز التابع للهيئة الوطنية للطقس، إن من المتوقع أيضاً هطول ما يصل إلى بوصتين من الأمطار على جنوب كاليفورنيا هذا الأسبوع، بما في ذلك شمال مدينة سكرامنتو، حيث أودى ما يعرف باسم حريق «وولزي فاير» بحياة ثلاثة أشخاص على الأقل.
أميركا أخبار أميركا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة