مجموعة صينية ـ سويسرية تفوز بحق نشر المباريات الأسيوية

مجموعة صينية ـ سويسرية تفوز بحق نشر المباريات الأسيوية

افتتاح المبنى الجديد لـ «الاتحاد الآسيوي» عشية بدء الجمعية العمومية
الأربعاء - 20 صفر 1440 هـ - 31 أكتوبر 2018 مـ رقم العدد [ 14582]
المبنى الجديد للاتحاد الآسيوي لكرة القدم في بوكيت بكوالالمبور («الشرق الأوسط»)
كوالالمبور: «الشرق الأوسط»
وقع الاتحاد الآسيوي لكرة القدم اتفاقية حقوق تجارية كبرى مع وكالة «دي دي أم سي فورتيس» للتسويق الرياضي، بهدف تأمين الاستقرار المالي للأعوام المقبلة، وافتتح مبناه الجديد عشية انطلاق أعمال جمعيته العمومية اليوم الأربعاء.
وبموجب الصفقة، حصلت الوكالة، وهي مشروع مشترك بين مجموعات صينية وسويسرية، على الحقوق الحصرية للاتحاد بين 2021 و2028، وبدءاً من التصفيات الحاسمة لمونديال قطر 2022، بحسب ما ذكر الاتحاد القاري في بيان.
ولم يكشف الاتحاد الآسيوي عن قيمة الصفقة، بيد أن تقارير قدرتها بـ3.4 مليار دولار، وهي قيمة ضخمة ستعزز مشهد كرة القدم في القارة الشاسعة.
وقال رئيس الاتحاد الشيخ البحريني سلمان بن إبراهيم آل خليفة، حيث تم توقيع الصفقة في العاصمة الماليزية كوالالمبور، «هذا يوم تاريخي في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم».
وتابع: «بتوقيع هذا العقد، يضمن الاتحاد الآسيوي للاتحادات الوطنية الأعضاء أن اللعبة في آسيا باتت لديها أساسات متينة يمكن البناء عليها».
وقال رين تاو رئيس «دي دي إم سي فورتيس»، «تم تأسيس الشركة بشكل خاص من أجل عقد هذه الشراكة مع الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، حيث قمنا بعمل اندماج بين شركة (دي دي أم سي)، التي تعتبر إحدى الشركات الرائدة في الرياضة والإعلام والترفيه في الصين، وشركة (فورتيس) الرياضية الخبيرة في التسويق الرياضي، التي أسسها باتريك ميرفي وديفيد تايلر».
وأضاف: «من خلال دمج هاتين الشركتين الرائدتين على المستوى العالمي، فإننا أصبحنا في موقف يؤهلنا للارتقاء بكرة القدم الآسيوية إلى مستوى أعلى، وإطلاق عقد ذهبي من النمو والتطور».
بدوره، قال باتريك مورفي الرئيس التنفيذي لـ«دي دي أم سي فورتيس» إن المجموعة «تشعر بقوة أنه بالتعاون مع الاتحاد الآسيوي، نحن في موقع يؤهلنا لتحقيق تطور كبير في الكرة الآسيوية من ناحية التنظيم، المتعة والتسويق».
والمجموعة هي مشروع مشترك بين «فورتيس سبورتس» السويسرية و«دي دي أم سي سبورتس إنترناشونال» الصينية. ويؤشر الاتفاق الجديد إلى إنهاء علاقة تجارية طويلة الأمد بين الاتحاد الآسيوي وشركة «لاغاردير».
وجاء الإعلان قبل الجمعية العمومية للاتحاد الآسيوي، حيث سيسعى بن إبراهيم للحصول على دعم لإعادة انتخابه مطلع العام المقبل، إذ سيواجه حتى الآن الرئيس السابق للاتحاد السعودي عادل عزت.
ويرأس الشيخ سلمان (53 عاماً) الاتحاد منذ مايو (أيار) 2013 عندما انتخب في هذا المنصب خلفاً للقطري محمد بن همام الموقوف مدى الحياة عن أي نشاط كروي على خلفية اتهامات بدفع رشى لدعم ترشحه لرئاسة الاتحاد الدولي (فيفا). وأكمل الشيخ سلمان بداية العامين المتبقيين من ولاية بن همام، قبل أن يعاد انتخابه بالتزكية في 2015 لولاية كاملة من أربعة أعوام.
على صعيد آخر، افتتح الاتحاد الآسيوي مبناه الجديد الثلاثاء في كوالالمبور بحضور رئيس الاتحاد الدولي «فيفا» السويسري جياني إنفانتينو.
ومن خلال التوسعة، زادت مساحة الموقع نحو 18500 متر مربع، وتم تمويلها من خلال برنامج التطوير المتقدم في الاتحاد الدولي، بحسب ما ذكر الاتحاد الآسيوي في بيان.
وتتضمن التوسعة في المبنى الجديد ملعب كرة قدم بأرضية عشب صناعي وصالة تدريب وبركة سباحة للتأهيل الرياضي، إلى جانب خمس غرف للاجتماعات ومسرح يتسع لـ182 شخصاً، حيث استضاف المبنى مجموعة من المؤتمرات والمحاضرات وورش العمل، إلى جانب قرعة بطولات الاتحاد الآسيوي، التي تم بثها لمختلف أرجاء العالم، بالإضافة إلى صالة مخصصة لاجتماعات المكتب التنفيذي.
وهنأ السويسري جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، أسرة كرة القدم الآسيوية بافتتاح المبنى الجديد للاتحاد الآسيوي في العاصمة الماليزية كوالالمبور، مؤكداً أن هذا المشروع يعكس النقلة التطويرية الاحترافية للاتحاد الآسيوي للعبة بقيادة الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة، ومتوقعاً مستقبلاً باهراً للكرة الآسيوية إذا ما واصلت السير على نهج التطوير المدروس الذي يتبناه الاتحاد القاري.
الصين سويسرا الألعاب الآسيوية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة