السيدات يقتحمن سباق الجري الخيري في المنطقة الشرقية

السيدات يقتحمن سباق الجري الخيري في المنطقة الشرقية

الاثنين - 18 صفر 1440 هـ - 29 أكتوبر 2018 مـ رقم العدد [ 14580]
من مهرجان سباق الجري الخيري السابق («الشرق الأوسط»)
الدمام: علي القطان
ستتقدم السيدات المشاركين في مهرجان سباق الخيري السنوي بنسخته «23» والذي يقام سنويا بالمنطقة الشرقية تحت رعاية الأمير سعود بن نايف أمير المنطقة الشرقية ويشارك فيه أكثر من 10 آلاف متسابق من فئات المجتمع والأعمار كافة، سواء للسعوديين أو المقيمين.
وستقام النسخة الجديدة سباق الجري الخيري يوم السبت «24 نوفمبر (تشرين الثاني) بالواجهة البحرية بمدينة الخبر، تحت شعار «هيا نقرأ» حيث تهدف اللجنة المنظمة لرفع عدد المشاركين لتصل إلى أكثر من 12 ألف متسابق، من جميع الفئات العمرية بالإضافة إلى أصحاب الهمم الذين يعتبرون من أولويات السباق.
وستكون مشاركة السيدات عبر سباق خاص بهن ينطلق صباحا لتكون المشاركة الأولى لهن، بعد أن اقتصر وجودهن في السنوات الماضية كمتطوعات في التنظيم أو حتى متفرجات.
ويحظى سباق الجري الخيري باهتمام ودعم كبيرين من قبل أمير المنطقة الشرقية، الذي يعتبر من أبرز الداعمين للسباق من خلاله تذليل كل الصعاب والعوائق التي تواجه اللجنة المنظمة للسباق، حيث يحرص على تقديم كل الخدمات من أجل إظهار السباق بالشكل المميز والمثالي، حيث يعتبر هذا السباق من أبرز المظاهر الرياضية السنوية التي تلقى اهتماما واسعا ويشارك فيها الكثير من المسؤولين في القطاع الحكومي والخاص وحتى الدبلوماسيين السعوديين ومن دول أخرى.
كشف ذلك لـ«الشرق الأوسط» المتحدث الإعلامي رئيس اللجنة الإعلامية والتسويقية حسين البلوشي الذي أشاد بالدعم المتواصل من قبل أمير الشرقية ومعتبرا أن مشاركة السيدات تمثل نقلة مهمة لهذا المهرجان.
وأوضح البلوشي أن شعار سباق الجري 23 في نسخته الجديدة سيحمل عنوان «هيا نقرأ»، مبينا أنه ستكون هناك عدة شراكات تعليمة من أجل نشر ثقافة القراءة بين طلاب وطالبات المدارس بالمنطقة الشرقية تشمل توقيع عدة اتفاقيات مع إدارة تعليم الشرقية، ومكتب تعليم الخبر، ومكتب تعليم الظهران، بالإضافة إلى الشراكة مع مدارس السلام الأهلية.
وبين أن اللجنة ستسهم في التبرع بإنشاء عدد ست مكتبات شاملة كل المحتويات والتجهيزات بمدارس الدمام والقطيف والجبيل وبقيق، يتم اختيار تلك المدارس بالتنسيق مع تعليم الشرقية، وفق المواصفات المتبعة ضمان جودة الأداء والعمل والمحتوى والنتيجة بكون المكتبات من الروافد الأساسية في الثقافة والتحصيل العلمي.
كما بين البلوشي أن اللجنة المنظمة للسباق سوف تنظم برنامج دعوة للقراءة أثناء فترة تسجيل المشاركين في السباق للجنسين، من خلال عربة المكتبة المتنقلة، ومكتبة الملك عبد العزيز العامة لمدة عشرة أيام من يوم 14 نوفمبر 2018، بالإضافة إلى خيمة خصصت للقراءة وما تحتويه بمشاركة تعليم الشرقية ومسرح الطفل، كما تمت الموافقة على إقامة فعالية متنوعة في مجمع الظهران لمدة ثلاثة أيام لنشر ثقافة القراءة.
رياضة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة