فابيوس: على إسرائيل وقف المجازر والهجمات فورا

فابيوس: على إسرائيل وقف المجازر والهجمات فورا

الاتحاد الأوروبي دعا إلى الالتزام بالقوانين الإنسانية الدولية
الأربعاء - 25 شهر رمضان 1435 هـ - 23 يوليو 2014 مـ رقم العدد [ 13021]
لوران فابيوس
لندن: «الشرق الأوسط»
قال وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس، أمس، إن سقوط 600 قتيل في غزة أمر غير مقبول وإنه يجب على إسرائيل أن توقف «المجازر والهجمات»، وفي غضون ذلك دعا الاتحاد الأوروبي الدولة العبرية إلى «الالتزام بالقوانين الإنسانية الدولية» في القطاع.
وقال فابيوس لتلفزيون «تي إف 1»: «لم يكن مقبولا أن تتعرض دولة لتهديد الصواريخ وأن تسقط عليها صواريخ.. لكن الرد يجب أن يكون متناسبا». وأضاف: «عندما نتحدث عن نحو 600 قتيل.. من الواضح أن هذا أمر لا يمكن أن نقبله. يجب أن تتوقف المجازر والهجمات فورا».
بدوره، دعا الاتحاد الأوروبي إسرائيل إلى «الالتزام بالقوانين الإنسانية الدولية» في غزة، بعد سقوط 620 قتيلا فلسطينيا في عمليتها العسكرية ضد قطاع غزة التي بدأت في الثامن من يوليو (تموز). وقال الاتحاد الأوروبي في بيان صدر في ختام اجتماع لوزراء الخارجية إنه «يطلب من جميع الأطراف الالتزام بوقف لإطلاق النار على الفور (...) كما يدين إطلاق حماس الصواريخ على إسرائيل»، معتبرا أنها أعمال «إجرامية غير مبررة»، ودعاها إلى «وقف هذه الأعمال على الفور والتخلي عن العنف»، حسب ما أوردته وكالة الصحافة الفرنسية، إلا أن الاتحاد الأوروبي ندد أيضا بـ«سقوط مئات الضحايا المدنيين وبينهم الكثير من النساء والأطفال». وأضاف البيان: «مع الإقرار بحق إسرائيل المشروع بالدفاع عن النفس ضد هذه الهجمات، فإن الاتحاد الأوروبي يشدد على أن العملية العسكرية الإسرائيلية يجب أن تكون متكافئة ومتطابقة مع القوانين الإنسانية الدولية».
كما شدد الاتحاد الأوروبي على «ضرورة حماية المدنيين في كل الأوقات، وهو يعرب عن ذهوله الشديد لسقوط الضحايا في حي الشجاعية»، في شرق غزة حيث قتل أكثر من 75 شخصا في قصف إسرائيلي الأحد، كما أعرب عن «القلق الشديد إزاء التدهور السريع للأوضاع الإنسانية» في القطاع.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة