السلطة تقترح هدنة 5 أيام في غزة لبحث مطالب حماس

السلطة تقترح هدنة 5 أيام في غزة لبحث مطالب حماس

كيري يجري سلسلة لقاءات في القاهرة * ارتفاع حصيلة القتلى الفلسطينيين إلى 620 * شركات طيران عالمية توقف رحلاتها إلى تل أبيب
الأربعاء - 25 شهر رمضان 1435 هـ - 23 يوليو 2014 مـ
نيران ودخان في غزة بعد غارة إسرائيلية أمس (أ.ب)
رام الله: كفاح زبون.. القاهرة - لندن: «الشرق الأوسط»
بينما تكثف التحركات الدبلوماسية في القاهرة لإيجاد مخرج للأزمة في غزة ووقف العدوان الإسرائيلي الذي دخل أمس يومه الـ15، قدمت السلطة الفلسطينية مقترحا في إطار المبادرة المصرية يتضمن وقف إطلاق النار بالتزامن مع مفاوضات تستمر خمسة أيام.
وقال عزام الأحمد، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، إنه سيجري خلال الأيام الخمسة المقترحة بحث مطالب حركة حماس مثل فك الحصار. وأوضح أن المبادرة المصرية تضمنت عقد مفاوضات خلال 48 ساعة بعد وقف إطلاق النار، مضيفا: «طورنا هذا الاقتراح لتكون مدة المفاوضات خمسة أيام فقط؛ إما يجري فيها الاتفاق أو لا».
من جانبه، رجح واصل أبو يوسف، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، لـ«الشرق الأوسط» موافقة حماس على الخطة الجديدة. وحسب مصادر فلسطينية مطلعة فإن حماس لم ترد فورا على المقترح لكنها «وعدت بدراسته».
وكان وزير الخارجية الأميركي، جون كيري، أجرى مجموعة من اللقاءات في القاهرة, وقال إن المحاولات الحالية الآن لحل الأزمة لا تقتصر على وقف لإطلاق النار مهما كانت مدته، لكن تمتد لضرورة العمل على حل المشكلات العالقة التي تسببت في بدء القتال. ودعا حماس إلى إنهاء القتال ثم الجلوس إلى المائدة للحوار والتفاوض.
وجاء ذلك بينما قتل 62 فلسطينيا على الأقل وأصيب نحو مائة آخرون في قصف إسرائيلي مكثف استهدف مناطق عدة بالقطاع، بينها مدرسة تابعة لـ«الأونروا»، الأمر الذي رفع مجمل الضحايا الفلسطينيين إلى 620 على الأقل والمصابين إلى 3700.
وفي غضون ذلك، علقت شركات خطوط جوية أميركية وأوروبية بينها «لوفتهانزا» الألمانية و«إير فرانس» الفرنسية رحلاتها إلى تل أبيب بسبب مخاوف أمنية، تزامنا مع إعلان اتحاد الطيران الأميركي حظرا على السفر من إسرائيل وإلى لمدة 24 ساعة.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة