السجن 8 سنوات لإرهابي خطط لتفجير وسط تونس

السجن 8 سنوات لإرهابي خطط لتفجير وسط تونس

الخميس - 14 صفر 1440 هـ - 25 أكتوبر 2018 مـ رقم العدد [ 14576]
تونس: المنجي السعيداني
أصدرت المحكمة الابتدائية في العاصمة التونسية حكماً بالسجن لمدة 8 سنوات ضد الإرهابي التونسي نسيم الحفصي، وسجن متهم ثانٍ أحيل معه بحالة إيقاف لمدة عامين اثنين. ووجهت المحكمة المختصة بالنظر في القضايا الإرهابية للمتهم الرئيسي تهمة التخطيط لتنفيذ عملية إرهابية وسط العاصمة التونسية؛ وبالتحديد محاولة استهداف مركز تجاري، ووجهت له ولرفيقه تهم الانضمام إلى تنظيم إرهابي داخل الأراضي التونسية، والإشادة بالإرهاب وتمجيده.
وانطلقت الأبحاث الأمنية مع المتهمين سنة 2015 إثر تفطن وحدات مكافحة الإرهاب إلى أن الإرهابي نسيم الحفصي أنشأ صفحات عدة على مواقع التواصل الاجتماعي وأصبح على اتصال بإرهابيين ينتمون إلى «كتيبة جند الخلافة» ويتحصنون بجبال الكاف (شمال غربي تونس) والقصرين (وسط غربي البلاد) ومن بينهم الإرهابي الجزائري أيمن الوهراني والتونسي سيف الدين الجمالي المكنى «أبو القعقاع».
ووفق التحريات الأمنية التي أجرتها وحدات مكافحة الإرهاب، فقد كان المتهم يمثل الجناح الإعلامي لـ«كتيبة جند الخلافة» الإرهابية، وأنه كان يعمل على استقطاب شبان وتسهيل التحاقهم بتنظيمات إرهابية. وكشفت التحقيقات أن نسيم الحفصي خطط لتنفيذ عملية إرهابية وسط العاصمة تتمثل في تفجير نفسه بواسطة حزام ناسف داخل مجمع تجاري ضخم، وهو ما كان سيمثّل مذبحة نظراً إلى وجود مئات التونسيين طوال ساعات اليوم في هذا المكان.
كما كشفت وحدات مكافحة الإرهاب عن مشاركة الإرهابي نسيم الحفصي في استهداف القنصلية الأميركية بمدينة بنغازي الليبية، علاوة على انضمامه إلى «كتيبة الفاروق» الإرهابية؛ وهي كتيبة عسكرية موجودة في مدينة مصراتة وتنشط في الأراضي الليبية. وتبين كذلك أن الإرهابي الحفصي سافر إلى درنة الليبية وتلقى تدريبات عسكرية وبدنية، كما تخصص في صنع المتفجرات وكيفية استعمال السلاح.
تونس تونس

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة