اكتشاف مستويات خطرة من الزرنيخ في 7 منتجات لأرز الأطفال ببريطانيا

اكتشاف مستويات خطرة من الزرنيخ في 7 منتجات لأرز الأطفال ببريطانيا

وسط مخاوف من تأثيرها على النمو
الأحد - 10 صفر 1440 هـ - 21 أكتوبر 2018 مـ
خبراء ينصحون بالاكتفاء بتقديم 30 غراما فقط من أرز الأطفال يوميا (غيتي)
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»
كشفت بعض الاختبارات الأخيرة العثور على مستويات خطرة من الزرنيخ في سبعة منتجات أرز شعبية للأطفال تباع في محلات السوبر ماركت في.
وتم إجراء تلك الاختبارات على 26 منتج غذاء من أرز الأطفال، وتوصلت إلى أن ما يقرب من ربع تلك المنتجات، قد خرقت قواعد السلامة الأوروبية، وذلك وفقا لما ذكر موقع «ديلي ميل» البريطاني.
وقال البروفسور آندي مهارغ، خبير الأبحاث في مجال الأغذية، إنه يتعين على الوالدين أن يقدما أرز الأطفال إلى الرضع بنحو 30 غراما في اليوم، أي نحو ثلاث ملاعق. لكنه قال لصحيفة ذا ميل أون صنداي: «لن أطعم أرز الأطفال إلى صغاري على الإطلاق».
وقال البروفسور مهارغ من جامعة كوينز بلفاست، إنه حتى التجمعات الصغيرة من الزرنيخ يمكن أن يكون لها تأثير شديد على تطور المناعة لدى الأطفال الصغار ونموهم وذكائهم. ودعا إلى البحث عن معلومات أكثر وضوحا بشأن التعبئة والتغليف.
وتحتوي الكثير من الأطعمة على مستويات منخفضة من الزرنيخ الذي يحدث بشكل طبيعي، ولكن الأرز له مستويات عالية لأنه يزرع في حقول غمرتها المياه حيث تكون الآثار أعلى ويتم امتصاصها بسهولة أكبر.
ويزيد التعرض للزرنيخ على مدى فترة طويلة من مخاطر الإصابة بالسرطان، خاصة عند الرضع.
ويقال إن أرز الطفل الذي يرتكز على ملمس ناعم ويضاف إليه الفيتامينات عادة، يساعد في إبعاد الأطفال عن حليب الثدي والاتجاه إلى الأطعمة الصلبة.
ومن جانبه، قال متحدث باسم وكالة المعايير الغذائية «الزرنيخ يحدث بشكل طبيعي في البيئة وليس من الممكن التخلص منه تماما من النظام الغذائي. ولكن لأنه من المحتمل أن يزيد خطر الإصابة بالأمراض، بما في ذلك السرطان، فمن المهم الحد من التعرض إلى أقل مستوى ممكن منه».
المملكة المتحدة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة