«حماس» تحقق بإطلاق صاروخين من غزة على إسرائيل

الخميس - 8 صفر 1440 هـ - 18 أكتوبر 2018 مـ
غزة: «الشرق الأوسط أونلاين»

أكد قيادي في حركة حماس اليوم (الخميس)، أن أجهزة الأمن في قطاع غزة تجري تحقيقات لمعرفة الجهة التي تقف وراء إطلاق صاروخين من غزة فجر أمس (الأربعاء)، سقطا في إسرائيل.
وقال باسم نعيم عضو القيادة السياسية في «حماس»، لوكالة الصحافة الفرنسية، «توجد تحقيقات من أجهزة الأمن في غزة لمعرفة الجهة التي تقف وراء إطلاق الصواريخ»، التي سقط اثنان منها في مدينة بئر السبع في جنوب إسرائيل وقرب شواطئ تل أبيب.
وأضاف: «ستُتخذ إجراءات حازمة بحق من يخترق الإجماع الوطني، أو يحاول دفع الشعب الفلسطيني لمواجهة تخدم أجندات غير وطنية».
وأكد أن «(حماس) والفصائل تعمل لتجنب أي تصعيد على الأرض لكنها جاهزة للرد على أي عدوان إسرائيلي في أي لحظة»، مضيفاً أن «بيان (حماس) والغرفة المشتركة (التي تضم حماس وفصائل المقاومة) يعبر عن تطور مسؤول لدى (حماس) بعيداً عن ردات الفعل».
وقالت الغرفة المشتركة، في البيان، إنه لا علاقة لها بإطلاق الصواريخ، واعتبرتها محاولة «لحرف البوصلة وتخريب الجهد المصري».
وألغى اللواء عباس كامل مدير المخابرات المصرية، زيارة كانت مقررة إلى غزة ورام الله الأربعاء.
وقال باسم نعيم إن «الزيارة لم تلغَ وإنما أرجئت لبعض الوقت لأسباب لوجيستية ترتبط بجدول زيارته مع الرئيس المصري» عبد الفتاح السيسي لروسيا.
وشدد على أن مصر «ستستكمل جهودها»، لكن «الأمور لا تزال معقدة، والسلطة (الفلسطينية) والرئيس محمود عباس مسؤولان عن التعطيل الأكبر للمصالحة والتهدئة».
ورداً على إطلاق الصاروخين، شن الطيران الحربي الإسرائيلي سلسلة غارات استهدفت مواقع لـ«حماس» في القطاع، وأسفرت عن مقتل فلسطيني وإصابة ثلاثة آخرين.
وأثار هذا التصعيد الخشية من مواجهة جديدة بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية على حدود غزة.

إقرأ أيضاً ...