برشلونة يهاجم مارادونا وينتقد رونالدينيو

برشلونة يهاجم مارادونا وينتقد رونالدينيو

ريـال مدريد يعترض على فكرة إقامة مباريات من الدوري في الولايات المتحدة
الخميس - 8 صفر 1440 هـ - 18 أكتوبر 2018 مـ رقم العدد [ 14569]
ميسي (رويترز) - مارادونا (أ.ف.ب)
برشلونة: «الشرق الأوسط»
رد نادي برشلونة الإسباني على الأسطورة الأرجنتيني دييغو مارادونا بعد الهجوم الذي شنه على نجم الفريق ليونيل ميسي، مؤكدا أن هذا الأخير يعد مثالا يحتذى به داخل وخارج الملعب.
وكان مارادونا قد شن هجوما لاذعا على ميسي خلال الأيام الماضية، حيث قال: «إنه (ميسي) ليس قائدا في الملعب ولا
يجب اعتباره الأبرز في العالم». وأضاف مارادونا، الذي يعتبر إلى جانب البرازيلي بيليه أحد أفضل اللاعبين على مر العصور، أن «ميسي يظهر مع برشلونة بشكل مختلف تماما عن الأداء الذي يظهر به مع المنتخب الأرجنتيني».
وواصل: «إنه لاعب عظيم لكنه ليس قائدا. من غير المجدي أن تحاول أن تصنع قائدا من رجل يذهب للمرحاض 20 مرة قبل المباراة». في إشارة إلى حالة التوتر الشديدة التي تصيب ميسي قبل المباريات، وهو ما يدفعه للتقيؤ قبل بعض المباريات المهمة. وقال جوسيب بيبيس، المتحدث باسم النادي الكتالوني ردا على مارادونا: «هناك عبارات تصف نفسها بنفسها، نحن لدينا شخص يصف نفسه بنفسه مع التزام الصمت، ميسي مثال يحتذى به داخل وخارج الملعب، ولهذا لن نرد على هذه التصريحات».
كما وجه نادي برشلونة رسالة توبيخ للاعب البرازيلي رونالدينيو الذي يشغل منصب سفير النادي الكتالوني، بسبب دعمه للمرشح لرئاسة البرازيل، جاير بولسونارو.
وقال جوسيب بيبيس: «قيمنا الديمقراطية لا تتفق مع الكلمات التي سمعناها من هذا المرشح، على أي حال نحن نحترم حرية التعبير والكلمات التي قالها رونالدينيو».
وكان النجم البرازيلي السابق قد بعث مؤخرا برسالة عبر مواقع التواصل الاجتماعي طالب فيها الجماهير البرازيلية بالتصويت لصالح بولسونارو.
وقال رونالدينيو في رسالته: «من أجل برازيل أفضل، أريد السلام والأمن وشخص يمنحنا الفرحة من جديد، لقد اخترت أن أعيش في البرازيل وأرغب في أن تكون البرازيل أفضل للجميع».
وترك بيبيس الباب مفتوحا أمام احتمالات إنهاء برشلونة لصلته باللاعب البرازيلي السابق، حيث أوضح قائلا: «لم نتخذ قرارا بعد بخصوص هذا الشأن، سنبحث هذا في المستقبل».
على جانب آخر أرسل ريـال مدريد خطابا إلى الاتحاد الإسباني لكرة القدم للاحتجاج على خطط رابطة الدوري لإقامة لقاء برشلونة وجيرونا في ميامي، ليوجه ضربة جديدة لفرص إقامة مباراة واحدة كل موسم في الولايات المتحدة.
وأكدت متحدثة باسم الاتحاد الإسباني تلقيهم خطابا انتشر على نطاق واسع في وسائل الإعلام المحلية أمس.
وهناك خطط مبدئية لإقامة مباراة برشلونة وجيرونا في ميامي في 26 يناير (كانون الثاني) ضمن صفقة لرابطة الدوري الإسباني لمدة 15 عاما.
وقال ريـال مدريد في الخطاب الموقع من خوسيه أنخيل سانشيز مدير عام النادي: «أولا وقبل كل شيء نود الإعلان عن أن ريـال مدريد لم يتم إبلاغه أبدا بطلب رابطة الدوري الإسباني بخوض المباراة أو بنيته في التقدم بطلب ولم يتم معرفة رأينا أبدا في الأمر».
وأضاف: «لم تتوصل رابطة الدوري إلى اتفاق مع ريـال مدريد رغم واقع أن هذه المباراة تؤثر على المسابقة التي نشارك فيها».
وكرر متحدث باسم رابطة الدوري أمس أنه لا يوجد أي فريق سيتم إجباره على اللعب في الولايات المتحدة.
وأبلغ الاتحاد الإسباني الرابطة في وقت سابق أنه لا يستطيع الموافقة على اقتراح إقامة المباراة، التي تحتاج أيضا إلى موافقات الاتحاد الأوروبي واتحاد أميركا الشمالية والوسطى ودول الكاريبي (الكونكاكاف) والاتحاد الأميركي، حتى يعرف المزيد من التفاصيل.
وأبدى لويس روبياليس رئيس الاتحاد الإسباني اعتراضه على إقامة المباراة كما اعترضت رابطة لاعبي كرة القدم في إسبانيا.
وتحدث فلورنتينو بيريز رئيس ريـال عن رفضه خوض اللقاء، بينما قال المدرب يولن لوبتيغي: «ينبغي على كل فريق أن يلعب في كل ملعب».
اسبانيا برشلونة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة