الاتفاق يعيّن مشجعة لقيادة مدرجات النساء خلال المباريات

الاتفاق يعيّن مشجعة لقيادة مدرجات النساء خلال المباريات

الفريق الكروي يستأنف تدريباته اليوم بعد ودية القادسية
السبت - 28 ذو الحجة 1439 هـ - 08 سبتمبر 2018 مـ رقم العدد [ 14529]
من ودية الاتفاق الأخيرة أمام القادسية («الشرق الأوسط»)
الدمام: علي القطان
سجل نادي الاتفاق سابقة «لافتة» على مستوى الأندية السعودية، بتعيينه مشجعة لقيادة مدرجات النساء خلال مباريات الفريق الكروي.
وتضم رابطة المشجعين التي اعتمدها النادي، أمس، 42 مشجعاً، من بينهم إحدى المشجعات تم تعيينها مسؤولة عن مدرجات النساء الخاصة بالاتفاق.
وتتكون الرابطة من رئيس ونائب وأعضاء من مدن المنطقة الشرقية كافة؛ من أجل القيام بأدوار مختلفة، ويتم التنسيق بينهم بهدف رفع نسبة عدد الحضور الجماهيري لمباريات الفريق، خصوصاً التي تقام في الدمام والخبر والأحساء.
وستتولى الإدارة وعن طريق أحد أعضاء مجلس الإدارة بالمتابعة الدائمة لنشاط وتحركات واحتياجات هذه الرابطة من أجل تحقيق الأهداف المرجوة منها.
بقيت الإشارة إلى أن المباراة المقبلة للفريق ضد الباطن ستقام على ملعب استاد الأمير محمد بن فهد بالدمام بعد أن نقلت من ملعب نادي الباطن لعدم جاهزيته، على أن تكون مباراة الإياب هناك.
من جهة ثانية، يستأنف الاتفاق مساء اليوم (السبت) استعداداته للمباراة المقبلة ضد الباطن في الجولة الثانية من بطولة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين بعد أن مُنح اللاعبون إجازة لمدة يوم واحد فقط بعد خوض المباراة الودية ضد القادسية مساء الخميس الماضي، التي انتهت بفوز اتفاقي بثلاثة أهداف لهدف.
وسيركز المدرب الأوروغوياني ليوناردو راموس على الأسماء التي سيزج بها في المباراة القادمة؛ تحسباً لأي ظروف قد تؤخر وصول اللاعبين المنضمين للمنتخبات الوطنية، وتحديداً الحارس الجزائري رايس مبولحي، والتونسي فخر الدين بن يوسف، في ظل تأكد عودة اللاعبين المتواجدين في معسكر المنتخب السعودي الأول يوم الثلاثاء المقبل بعد الفراغ من خوض المباراة الودية ضد المنتخب البوليفي.
ويتواجد أربعة لاعبين اتفاقيين في معسكر المنتخب السعودي الحالي الذي يستعد للمشاركة في نهائيات كأس آسيا المقبلة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وهم الحارس عبد الله الصالح، وأسامة الخلف، وعبد الرحمن العبود، ومحمد الكويكبي، حيث يعتبر العبود والكويكبي من الأسماء الأساسية في تشكيلة المدرب راموس.
وكان المدرب قد اختبر عدداً من اللاعبين في المباراة الودية الماضية ضد القادسية بداية من الحارس الثالث محمد الحايطي، وعلي الخيبري، وعلي هزازي، وحسن جمال؛ من أجل الوقوف على جاهزيتهم، وكذلك محمد السبيعي.
وأبدع عدد من اللاعبين مع المجموعة من الأسماء الأساسية؛ مما قد يجعل المدرب يغير قناعاته بشأن التشكيلة التي سيخوض بها المباراة المقبلة والتي تعقب عودة اللاعبين من معسكرات المنتخبات الوطنية «أيام الفيفا» بيومين فقط.
وكان المدرب الاتفاقي اتفق مع نظيره القدساوي الصربي السكندر جيوفيتش على أن تقام المباراة الودية بين الفريقين خلف الأبواب المغلقة لملعب مدينة الأمير سعود بن جلوي الرياضية بالراكة، وهذا ما تم فعلاً في ظل حرص المدربين على إخفاء بعض الخطط والأوراق الرابحة قبل الجولة المقبلة التي خرج منها كل فريق بنقطة وحيدة كانت بمثابة الخسارة لكليهما على اعتبار إقامتها على أرضيهما.
وأجرى مدرب الاتفاق عدداً كبيراً من التغيرات في الشوط الثاني الذي شهد جميع أهداف المباراة الودية، حيث تقدم الاتفاق بهدف للأوروغوياني برايان ليمان، وعادل للقادسية إيلتون قبل أن يسجل محمد السبيعي والسلوفاكي فيليب كيش الهدفين الثاني والثالث في الدقائق العشر الأخيرة من المباراة.
وكان السلوفاكي كيش قد تخلف عن الانضمام إلى معسكر منتخب بلاده رغم إعلان إدارة النادي سماحها له بذلك قبل أيام.
السعودية الدوري السعودي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة