السعودية تدين هجوماً انتحارياً استهدف «الناتو» في أفغانستان

السعودية تدين هجوماً انتحارياً استهدف «الناتو» في أفغانستان

الأحد - 24 ذو القعدة 1439 هـ - 05 أغسطس 2018 مـ
جندي أميركي يراقب قاعدة الجيش الوطني الأفغاني في مقاطعة لوغار (رويترز)
جدة: «الشرق الأوسط أونلاين»
أدانت السعودية، اليوم (الأحد)، الهجوم الانتحاري الذي استهدف قوات حلف شمال الأطلسي (الناتو) في أفغانستان.

وصرح مصدر مسؤول بوزارة الخارجية السعودية بإدانة السعودية واستنكارها الشديدين للهجوم الانتحاري شرق أفغانستان.

وجدد المصدر تأكيد وقوف السعودية إلى جانب جمهورية أفغانستان الإسلامية الشقيقة ضد كل ما يهدد أمنها واستقرارها، مقدماً العزاء والمواساة لذوي الضحايا، متمنياً للمصابين سرعة الشفاء.

كان هجوم انتحاري تبنته حركة طالبان قد أسفر عن مقتل ثلاثة جنود تشيكيين كانوا ضمن دورية في شرق أفغانستان، بالإضافة إلى إصابة جندي أميركي وجنديين أفغانيين، في اعتداء يعد الأكثر دموية منذ أشهر يستهدف قوات حلف شمال الأطلسي.

ووقع الهجوم الذي نفّذه شخص واحد الساعة 06:00 حسب التوقيت المحلي في بلدة شاريكار في ولاية باروان الواقعة على بعد 60 كلم شمال كابل، وفق المتحدثة باسم حاكم الولاية وحيدة شاهكار.

وأعلنت حركة طالبان في بيان مسؤوليتها عن الهجوم، مشيرة إلى أنها قتلت أو أصابت ثمانية جنود أميركيين في «تفجير تكتيكي». إلا أن الجيش التشيكي أكد في بيان أن القتلى الثلاثة هم من جنوده.
أفغانستان السعودية حرب أفغانستان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة