مصر: استعدادات أمنية في ذكرى «عزل مرسي»

مصر: استعدادات أمنية في ذكرى «عزل مرسي»

توقيف أربعة يشتبه بتورطهم في انفجاري قصر الاتحادية
الخميس - 6 شهر رمضان 1435 هـ - 03 يوليو 2014 مـ
صورة أرشيفية لأبناء الرئيس المصري المعزول محمد مرسي أثناء مؤتمر صحافي السنة الماضية (أ.ب)

قضت محكمة جنايات بنها بمحافظة القليوبية بمعاقبة نجل الرئيس المعزول محمد مرسي وزميله بالحبس سنة مع الشغل لكل منهما وغرامه عشرة آلاف جنيه، بتهمة تعاطي مخدر الحشيش، وأكدت المحكمة في حيثيات حكمها أنها استعملت الرأفة مع المتهمين لحداثة سنهما.
وفرضت قوات الشرطة طوقا أمنيا حول مبنى المحكمة بوسط مدينة بنها، بمشاركة ضباط وأفراد البحث الجنائي والأمن المركزي تحسبا لخروج أنصار الجماعة ومحاصرة مبنى المحكمة.
وكانت أجهزة الأمن ألقت القبض على ابن الرئيس المعزول بصحبة صديق له على طريق مدينة العبور (شرق القاهرة) وعثر أفراد الكمين على سيجارتين من مخدر الحشيش واحدة في طفاية السيارة والثانية في التابلوه وجرى تحرير محضر بالواقعة وأحيل المتهمان للنيابة، وبأخذ العينات منهما جاءت النتيجة سلبية في الدم وإيجابية في البول. وعقب التحقيق معهما وجهت النيابة العامة لهما تهمة حيازة الحشيش المخدر بقصد التعاطي في واقعة ضبطهما وبحوزتهما سيجارتا حشيش داخل سيارتهما بمدينة العبور.
وعلى صعيد متصل واصلت المحاكم المصرية أمس في العاصمة القاهرة، وبعض المحافظات نظر عدد من القضايا المتهم فيها عناصر من جماعة الإخوان المسلمين (المحظورة) وأنصارهم. ففي محافظة الشرقية قرر المستشار أحمد دعبس المحامي العام لنيابات جنوب الشرقية، إحالة 182 من قيادات وعناصر وأنصار الإخوان، إلى محكمة الجنايات من بينهم أربعة نواب سابقون بمجلسي الشعب والشورى والعديد من أساتذة الجامعة.
وقد وجهت لهم النيابة تهم الانضمام لجماعة إرهابية وحيازة مطبوعات تروج لأفكارها وتحرض على العنف واستهداف رجال الجيش والشرطة وإثارة الشغب وخرق قانون التظاهر ومقاومة السلطات وترويع المواطنين وإتلاف ممتلكات عامة وخاصة وحيازة أسلحة نارية وبيضاء.
وكان المتهمون قد خرجوا في مظاهرات ومسيرات دون تصريح، بمركزي أبو حماد وبلبيس، وأقسام العاشر من رمضان أول وثان والزقازيق ثان، قاموا خلالها باستعراض القوة وترويع المواطنين وإطلاق الأعيرة النارية والشماريخ والألعاب النارية وزجاجات المولوتوف، وإضرام النيران في سيارتي شرطة والاعتداء على أمين شرطة.
كما قاموا بالتجمهر وقطع الطرق وإتلاف محلات تجارية وسيارات خاصة وتكوين خلية للتحريض على استهداف رجال وسيارات الجيش والشرطة وحيازة مطبوعات تروج لذلك، وتصوير المظاهرات وبثها للوكالات والقنوات الأجنبية.
وعقب تقنين الإجراءات، تمكنت الأجهزة الأمنية من ضبط 89 متهما بمركز بلبيس و31 متهما في أبو حماد، و22 متهما في قسم ثان الزقازيق، و40 متهما بقسمي أول وثان العاشر من رمضان، وجرت إحالتهم للنيابة العامة التي أصدرت قرارها السابق.
وفي صعيد مصر، قررت محكمة جنايات سوهاج برئاسة المستشار حمدي عبد العزيز في جلستها أمس تأجيل نظر محاكمة 67 متهما من جماعة الإخوان الإرهابية في قضية محاولة اقتحام مبنى ديوان المحافظة والاشتباك مع الشرطة عقب عزل الرئيس السابق محمد مرسي، لجلسة الأول من شهر سبتمبر (أيلول) المقبل لاستكمال الاستماع إلى مرافعة الدفاع عن المتهمين في القضية مع استمرار حبس المتهمين المضبوطين.
كانت نيابة شمال سوهاج الكلية قد وجهت للمتهمين تهم التجمهر ومحاولة اقتحام مبنى ديوان المحافظة واستخدام القوة ومقاومة السلطات وإطلاق الأعيرة النارية صوب قوات الشرطة وإضرام النيران في كشكين للمرور وإتلاف سبع سيارات شرطة وحيازة أسلحة نارية وذخائر دون ترخيص وحيازة عصي وأسلحة بيضاء وزجاجات مولوتوف تستخدم في الاعتداء على الأشخاص. ومن بين المتهمين في هذه القضية خمسة متهمين محبوسين و22 متهما أخلي سبيلهم على ذمة القضية و40 متهما هاربا.
وفي العاصمة القاهرة أجلت محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، نظر محاكمة محمد ربيع الظواهري شقيق أيمن الظواهري زعيم تنظيم القاعدة الإرهابي، وآخرين، في قضية اتهامهم بإنشاء وإدارة تنظيم إرهابي يرتبط بتنظيم القاعدة، لجلسة الثالث من أغسطس المقبل لتنفيذ طلبات الدفاع.
وصرحت المحكمة بزيارة المتهمين مرتين قبل الجلسة المقبلة، وعرض عدد منهم على مستشفى السجن، وعرض آخرين على الطب الشرعي لبيان وجود تعذيب من عدمه، وكلفت المحكمة النيابة بالانتقال إلى السجن لبيان المعاملة الآدمية للمسجونين من عدمه.


اختيارات المحرر

فيديو