مواطن قوة وضعف روسيا منافس السعودية ومصر في المونديال

مواطن قوة وضعف روسيا منافس السعودية ومصر في المونديال

الأحد - 27 شهر رمضان 1439 هـ - 10 يونيو 2018 مـ
صورة جماعية لمنتخب روسيا قبل أحد اللقاءات الودية (أ.ف.ب)
روسيا: «الشرق الأوسط أونلاين»
قدمت صحيفة "غارديان" البريطانية تحليلا متعمقا عن المنتخب الروسي الذي يواجه المنتخبين السعودي والمصري في المجموعة الأولى من المونديال، وهنا أبرز ما جاء في التحليل.

تحتل روسيا المركز 66 في تصنيف الفيفا للمنتخبات وهي ثاني أقل الفرق تصنيفا بين 32 منتخبا في كأس العالم. ولم تبلغ أدوار خروج المغلوب في كأس العالم منذ انهيار الاتحاد السوفيتي في تسعينات القرن الماضي.

تم تعيين ستانيسلاف تشيرتشيسوف مديرا فنيا للمنتخب الروسي بعد انتهاء بطولة أمم أوروبا 2016 في فرنسا بعد مشوار كارثي بقيادة سلفه ليونيد سلوتسكي حيث حل الفريق في ذيل مجموعته بالدور الأول.

وبعد وقت قصير من تعيينه أعلن تشيرتشيسوف أنه سيبدأ تشكيل الفريق من الصفر حيث بدأ أولا بتغيير طريقة اللعب بالاعتماد على ثلاثة مدافعين وبدأ البحث عن الثلاثي الأنسب للعب هذا الدور.

وقال تشيرتشيسوف لتفسير قراره "لم نحقق أي شيء بالاعتماد على أربعة مدافعين في الخلف. علاوة على ذلك، يلعب نصف فرق الدوري الممتاز الروسي بثلاثة مدافعين. لذلك نريد أن نتحلى بالمرونة اللازمة".

لا خلاف على أكينفييف

وكان من الواضح أن تشيرتشيسوف سيعتمد على إيغور أكينفييف لحراسة المرمى لكنه لم يحسم خياراته في الدفاع خاصة بعد اعتزال التوأمان اليكسي وفاسيلي بيريزوتسكي والمخضرم سيرغي إجناشفيتش عقب نهاية يورو 2016.

لذلك بدأ تشيرتشيسوف في الاعتماد على مدافعين شبان قليلي الخبرة مثل فيودور كودريشوف و إيليا كوتيبوف وجيورغي دزكيا وفيكتور فاسين وبعيدا عن هؤلاء اللاعبين جرب تشيرتشيسوف عشرة لاعبين في مركز الظهير خلال نحو عامين.

وهذا يعني أنه لا يمكن لأحد ، حتى تشيرتشيسوف نفسه ، أن يتنبأ بدقة الثلاثي الدفاعي الذي سيبدأ البطولة التي تنطلق خلال أيام خاصة أن إصابة فاسين ودزكيا زادت الغموض. وكان من المتوقع مشاركة كل منهما في المباراة الافتتاحية أمام السعودية لكنهما إصيبا بتمزق في الرباط الصليبي في وقت سابق من العام الحالي.

وشكل ضم إجناشفيتش للتشكيلة المبدئية التي أعلنها تشيرتشيسوف في 4 مايو/ آيار الماضي مفاجأة بعد استبعاد رسلان كامبولوف لكن ستكون مشاركة إجناشفيتش في النهائيات مفاجأة أيضا.

ولسوء الحظ تعرضت تشكيلة روسيا لإصابات كثيرة حيث سيغيب المهاجم ألكسندر كوكورين عن البطولة بعد خضوعه لجراحة في الرباط الصليبي للركبة ما يشكل ضربة قوية للدولة المضيفة خاصة وأن كوكورين خاض الدور الأول من الموسم بشكل رائع وسجل 19 هدفاً مع فريقه زينيت سان بطرسبرغ ولكن يجب على تشيرتشيسوف الآن أن يجد البديل المناسب وقد وجد ضالته في بديل كوكورين في زينيت ، أنطون زابولوتني، الذي ظهر بشكل جيد مؤخرا و أرتيم جيوبا المعار من زينيت إلى آرسنال تولا لكن يظل الخيار الأول في الهجوم هو فيودور سمولوف مهاجم كراسنودار.

مشاكل الوسط

ويشكل خط الوسط مشكلة أخرى أمام المدير الفني لروسيا ، حيث سيعتمد على جناحين لكن تكمن المشكلة في تشكيلة الفريق في عدم وجود لاعب وسط مدافع قوي.

والحل بالنسبة لتشيرتشيسوف يكمن في إيغور دينيسوف لاعب وسط لوكوموتيف موسكو لكن في 2015 ، عندما كان تشيرتشيسوف مدربا لدينامو موسكو حيث يلعب دينيسوف وقع خلاف بينهما لذلك لم يتم استدعاؤه رغم أن دينيسوف أفضل لاعب وسط مدافع في روسيا.

واعتمد تشيرتشيسوف على دينيس غلوشاكوف لاعب سبارتاك موسكو رغم أنه ليس مركزه لكن المدير الفني الروسي سيعتمد على عدد اخر من لاعبي الوسط منهم ألكسندر جولوفين ورومان زوبنين ودالير كوزاييف وألان جاجويف وسيتنافسون على مراكز خط الوسط الثلاثة.

وأخيرا ، قد يبدأ الموهوب أليكسي ميرانتشوك في خط الوسط خلف سمولوف ومع إصابة كوكورين ستلعب روسيا بمهاجم واحد ولاعب خط وسط مهاجم.

من اللاعب الذي سيكون مفاجأة تشكيلة روسيا في كأس العالم؟

غولوفين هو أصغر لاعب في الفريق وواحد من ثلاثة لاعبين يضمنون مشاركتهم في التشكيلة الأساسية للفريق إلى جانب أكينفييف وسمولوف، بعد أن أصبح اللاعب الرئيسي في وسط روسيا ولن يكون مفاجئا انتقاله إلى أحد أندية الدوري الإنجليزي الممتاز حيث يطارده تشيلسي وآرسنال.

اللاعب الذي من المتوقع أن يغيب عنه التألق؟

منذ إصابة كوكورين أصبح سمولوف القوة الهجومية الرئيسية في روسيا. لكن هذا لا يجعل الأمور أسهل بالنسبة لمهاجم كراسنودار. ورغم أنه كان أفضل هداف روسي في موسمين بين أخر ثلاثة مواسم لكنه لا يتألق كثيرا مع المنتخب الوطني.

ما هو الهدف الواقعي لروسيا في كأس العالم ولماذا؟

حجز مقعد في دور الستة عشر حيث اعتقد الروس أن فريقهم كان محظوظا لوجوده ضمن مجموعة سهلة من وجهة نظرهم لكن منذ ديسمبر/كانون الأول الماضي ازدياد قوة مصر والسعودية تزيد من الشكوك بشأن خروج روسيا من الدور الأول.

وفي حال تأهل روسيا إلى الدور الثاني سيلتقي أحد المنتخبين الإسباني أو البرتغالي أو ربما المغرب إذا حقق مفاجأة وحينها ستنتهي على الأرجح مسيرة البلاد في البطولة التي تستضيفها في هذه المرحلة.
روسيا كأس العالم

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة