ترمب لن يستقبل بطل دوري كرة السلة الأميركي

فريق غولدن ستيت واريورز يحتفل بعد التتويج بلقب دوري كرة السلة الأميركي أمس (أ.ف.ب)
فريق غولدن ستيت واريورز يحتفل بعد التتويج بلقب دوري كرة السلة الأميركي أمس (أ.ف.ب)
TT

ترمب لن يستقبل بطل دوري كرة السلة الأميركي

فريق غولدن ستيت واريورز يحتفل بعد التتويج بلقب دوري كرة السلة الأميركي أمس (أ.ف.ب)
فريق غولدن ستيت واريورز يحتفل بعد التتويج بلقب دوري كرة السلة الأميركي أمس (أ.ف.ب)

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترمب مساء (الجمعة)، أنه لن يوجه الدعوة إلى الفريق المتوج بلقب دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين، لاستقباله في البيت الأبيض.
وجاء إعلان ترمب عن قراره أمس قبل ساعات قليلة من المباراة الرابعة في الدور النهائي لدوري السلة، والتي حسم من خلالها غولدن ستيت واريورز اللقب لصالحه على حساب كليفلاند كافاليرز.
وعادة ما يستضيف ترمب الفرق المتوجة في الأحداث الرياضية الكبيرة، في البيت الأبيض في واشنطن، لكنه أعلن عدم استضافة الفريق الفائز بدوري السلة بغض النظر عن هوية البطل.
وكان ليبرون جيمس وستيفن كاري، نجما كافاليرز وواريورز، على الترتيب، قد أعلنا في وقت سابق أنهما لا يرغبان في زيارة ترمب في البيت الأبيض.
وقال ترمب في تصريحات للصحافيين أمس (الجمعة): «لم أوجه الدعوة لهما. لا، لم أوجه الدعوة لليبرون جيمس ولم أوجه الدعوة لستيفن كاري. ولن ندعو أيا من الفريقين».
وجاء ذلك بعد أيام قليلة من إعلان ترمب إلغاء الزيارة التي كانت مقررة لفريق فيلادلفيا إيجلز إلى البيت الأبيض، مرجعا السبب في ذلك إلى الخلافات وحالة الجدل التي أثيرت حول الوقوف لأداء النشيد الوطني.
وكانت الزيارة مقررة إثر فوز الفريق بمباراة «سوبر باول»، وهي المباراة النهائية لدوري كرة القدم الأميركية، والتي تحظى بشعبية هائلة في الولايات المتحدة.
وذكر بيان أصدره المكتب الإعلامي لترمب أن الفريق كان يرغب في إرسال وفد أصغر، في حفل الاستقبال، ولكن الرئيس الأميركي قال إن الألف مشجع المقرر حضورهم الحدث «يستحقون الأفضل».
وشهدت الأعوام الأخيرة قيام عدد من لاعبي كرة القدم المحترفين الأميركيين، بالاتكاء على الركبة أو رفع قبضة اليد إلى الأعلى خلال ترديد نشيد «الراية الموشحة بالنجوم» الوطني، قبيل بدء المباريات.
وكان مالكولم جنكينز لاعب فيلادلفيا قد قام خلال الموسم الماضي برفع قبضته خلال عزف النشيد الوطني قبل انطلاق المباريات، دعما لحركة «بلاك لايفز ماتر» (حياة السود تهم).
وقال جنكينز في تصريحات لشبكة «سي.إن.إن» عقب التتويج بالبطولة إنه لن يشارك في الزيارة المقررة إلى واشنطن، حيث صرح حينذاك «أنا شخصيا لا أتوقع الحضور».
كذلك كان زميلاه كريس لونج وليجاريت بلونت ضمن 34 لاعبا لم يحضروا الزيارة إلى البيت الأبيض في العام الماضي، بعد الفوز بـ«السوبر باول» مع فريقهما السابق نيو إنجلاند باتريوتس.
وكان ترمب قد طالب في العام الماضي بإقصاء اللاعبين الرافضين للوقوف خلال عزف النشيد الوطني، من فرقهم، وقد فرضت رابطة الدوري الوطني لكرة القدم (إن.إف.إل) قبل أيام، سياسة جديدة تحظر على اللاعبين الاتكاء على ركبهم خلال ترديد النشيد.



أسطورة الكرة الإيطالية روبرتو باجيو يتعرض للاعتداء في سطو على منزله

روبرتو باجيو أحد أبرز نجوم كرة القدم الإيطالية عبر تاريخها (رويترز - أرشيفية)
روبرتو باجيو أحد أبرز نجوم كرة القدم الإيطالية عبر تاريخها (رويترز - أرشيفية)
TT

أسطورة الكرة الإيطالية روبرتو باجيو يتعرض للاعتداء في سطو على منزله

روبرتو باجيو أحد أبرز نجوم كرة القدم الإيطالية عبر تاريخها (رويترز - أرشيفية)
روبرتو باجيو أحد أبرز نجوم كرة القدم الإيطالية عبر تاريخها (رويترز - أرشيفية)

تعرّض أسطورة كرة القدم الإيطالية، روبرتو باجيو، الفائز بالكرة الذهبية بصفته أفضل لاعب في أوروبا عام 1993، لإصابة برأسه خلال السطو على منزله من قِبَل عصابة، مساء الخميس، أثناء مشاهدته وعائلته مباراة منتخب بلاده مع نظيره الإسباني في كأس أوروبا (0-1)، وذلك وفق ما أفادت به وسائل الإعلام المحلية.

وسطت مجموعة من قرابة 5 مسلحين على فيللا نجم يوفنتوس وميلان وبولونيا وإنتر وبريشيا السابق في ألتافيا فينشنتينا (شمال شرق البلاد)، وعندما حاول ابن الـ57 عاماً المقاومة، تعرّض للضرب بعقب المسدس، ليصاب بجرح عميق في رأسه.

ثم حُبِس باجيو وعائلته في غرفة لمدة 40 دقيقة، في حين تعرّض منزلهم للنهب؛ إذ سرق اللصوص أموالاً وأغراضاً شخصية وساعات وغيرها من الأشياء الثمينة.

وبعد مغادرة اللصوص، تمكّن وصيف بطل مونديال 1994 من كسر الباب والاتصال بالشرطة، قبل أن ينقل لاحقاً إلى غرفة الطوارئ في مستشفى أرزينيانو، إذ تلقّى العلاج بغرز في رأسه، وفق وسائل الإعلام.

واستمعت الشرطة إلى الأسرة لبدء التحقيق، وراجعت كاميرات المراقبة في المنزل.