اليابان تحذر من «مكافأة» كوريا الشمالية لمجرد موافقتها على الحوار

اليابان تحذر من «مكافأة» كوريا الشمالية لمجرد موافقتها على الحوار

مسألة القوات الأميركية في كوريا الجنوبية لن تُطرح خلال قمة ترمب - كيم
السبت - 19 شهر رمضان 1439 هـ - 02 يونيو 2018 مـ
وزير الدفاع الياباني إيتسونوري أونوديرا (رويترز)
طوكيو - سنغافورة: «الشرق الأوسط أونلاين»
قال وزير الدفاع الياباني إيتسونوري أونوديرا اليوم (السبت) إن من المهم عدم مكافأة كوريا الشمالية لمجرد موافقتها على الحوار وعليها أن تتخذ إجراء ملموسا لتفكيك كل برامجها النووية والصاروخية.
وخلال منتدى في سنغافورة، قال أونوديرا إن بيونغ يانغ دخلت في اتفاقات لإنهاء برنامجها النووي في الماضي من أجل القيام بأنشطة إضافية لتطوير أسلحتها فحسب.
ومن المقرر أن يجتمع الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون مع الرئيس الأميركي دونالد ترمب في سنغافورة يوم 12 يونيو (حزيران) في قمة لم يسبق لها مثيل.
وفي السياق ذاته، أكد وزير الدفاع الأميركي جيم ماتيس اليوم أن مسألة القوات الأميركية المتمركزة في كوريا الجنوبية لن تكون «على الطاولة» خلال قمة ترمب وكيم.
وأضاف ماتيس في مؤتمر حول الأمن في سنغافورة «هذه القضية ليست مطروحة على الطاولة هنا في سنغافورة في الثاني عشر يونيو، ولا ينبغي أن تكون كذلك» في إشارة منه إلى الموعد المقرر للقمة بين ترمب وكيم. ويتواجد حاليا نحو 28500 جندي أميركي في كوريا الجنوبية.
وأكد ترمب أمس (الجمعة) أن القمة مع كيم جونغ أون ستعقد كما كانت مقررة في 12 يونيو في سنغافورة بعد محادثات غير مسبوقة استمرت أكثر من ساعة في البيت الأبيض مع موفد رفيع المستوى من بيونغ يانغ نقل إليه رسالة شخصية من الزعيم الكوري الشمالي.
اليابان كوريا الجنوبية كوريا الشمالية أميركا كوريا الشمالية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة