إسرائيل ستواصل «التحرك» ضد إيران في سوريا

إسرائيل ستواصل «التحرك» ضد إيران في سوريا

الأحد - 30 رجب 1439 هـ - 15 أبريل 2018 مـ
منظومة القبة الحديدية الدفاعية نشرتها إسرائيل مؤخراً في الجولان المحتل قرب الحدود السورية (أ.ف.ب)

حذّر وزيران إسرائيليان، اليوم (الأحد)، من أن تل أبيب ستواصل «التحرك» ضد إيران في سوريا، وذلك بعد أسبوع على قصفٍ نُسب إلى إسرائيل التي لم تعلن مسؤوليتها عنه رسمياً، وأسفر عن مقتل 7 إيرانيين.

وقال وزير الأمن الداخلي جلعاد آردان العضو في الحكومة الأمنية المصغرة، لإذاعة الجيش الإسرائيلي: «سنواصل التحرك ضد تمركز عسكري لإيران في سوريا يشكل تهديداً لأمن إسرائيل».

من جهته، صرح وزير التعليم نفتالي بينيت، وهو عضو أيضاً في الحكومة الأمنية، بأن إسرائيل تملك «حرية تحرك كاملة».

وتابع بينيت: «لن نسمح لإيران بالتمركز في سوريا. لا يمكن أن تصبح حدودنا الشمالية باحة مفتوحة لبشار الأسد».

واتهم النظام السوري وروسيا وإيران، الاثنين الماضي، إسرائيل، بشن ضربة جوية استهدفت قاعدة تيفور العسكرية في محافظة حمص، أدت إلى مقتل 14 شخصاً بينهم 7 إيرانيين.

وتوعدت إيران غداة الهجوم بالانتقام، معلنةً أن الهجوم «لن يمر دون رد».

وشنت إسرائيل غارات عدة على أهداف في سوريا في السنوات الأخيرة، كما نفذت عشرات الضربات الجوية هناك لوقف ما تقول إنه «شحنات أسلحة متطورة» مرسلة إلى ميليشيا «حزب الله».


اسرائيل ايران سوريا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة