الأهلي يستنجد بمدرب شبابي سابق

الأهلي يستنجد بمدرب شبابي سابق

ريبروف يقود الفريق في مباراة الفيحاء المقبلة
الأربعاء - 5 جمادى الآخرة 1439 هـ - 21 فبراير 2018 مـ رقم العدد [ 14330]
جدة: محمد باسنيد
أجل الأهلاويون، قرار إقالة المدرب الأوكراني ريبروف من منصب المدير الفني للفريق الكروي، وذلك نتيجة لتأخر إدارة النادي في إيجاد اسم تدريبي بديل له.
وأجرى مسيرو النادي عدة اتصالات مع عدد من الأسماء التدريبية وجميعها أسماء سبق لها الإشراف على فرق سعودية في فترات سابقة، منهم الرومانيان أولاريو كوزمين وفيكتور بيتوركا والأرجنتيني كالديرون الذي سبق له الإشراف على المنتخب السعودي وناديي الاتحاد والهلال.
وكثف مسؤولو النادي الأهلي اتصالاتهم خلال الساعات الماضية وتحديدا مع المدرب البلجيكي المعروف ميشيل برودوم الذي سبق له الإشراف على فريق الشباب موسم 2012 قبل أن يغادر منصبه منتصف الموسم التالي لظروفه الشخصية.
وبات البلجيكي برودوم الخيار الأبرز للأهلاويين لقيادة الفريق في المرحلة القادمة في ظل القبول الكبير لقيادته الفريق في المرحلة القادمة من قبل أصحاب القرار بالنادي وتوافق الطرفين على صيغة التعاقد من جهة الأمور المالية ومدة العقد التي يرغب فيها الأهلي لمدة سنة ونصف.
وينتظر أن يتم الإعلان الرسمي من قبل النادي الأهلي عن التعاقد مع البلجيكي ميشيل برودوم خلال اليومين القادمين في حال التوصل لاتفاق نهائي معه وتوقيع العقد الرسمي.
من جهة أخرى، غادر الأوكراني سيرغي ريبروف مدرب فريق الأهلي جدة في ساعة متأخرة من مساء أول من أمس الاثنين وتحديدا بعد فراغه من قيادة فريقه الآسيوية أمام الجزيرة الإماراتي التي كسبها بهدفين مقابل هدف مباشرة متجها إلى إسبانيا وذلك للاطمئنان على زوجته.
وسيعود المدرب ريبروف إلى جدة غدا الخميس للإشراف على تدريب الفريق وقيادة التحضيرات لمواجهة الفيحاء السبت المقبل على ملعب مدينة الملك سلمان بن عبد العزيز الرياضية بالمجمعة في دور الثمانية لمسابقة كأس خادم الحرمين الشريفين حسب ما تم الترتيب له لضيق الوقت إلا إذا جدت بعض الأمور وكان لمسؤولي النادي الأهلي خيارات أخرى من خلال التوصل لاسم بديل.
وفضل الجهاز الفني لفريق الأهلي منح اللاعبين راحة عن أداء أي حصة تدريبية مساء أمس الثلاثاء وخلودهم لراحة تامة على أن يستأنف الفريق تدريبه مساء اليوم الأربعاء تحت إشراف مساعد المدرب ريبروف تحضيرا للقاء الفيحاء.
وكان سيرغي ربيروف قد أشاد بما قدمه لاعبوه فريقه في مواجهة الجزيرة الإماراتي الآسيوية قبل مغادرة جدة وخصوصا حارس المرمى ياسر المسيليم الذي ذاد عن مرماه ببسالة وحصل على أفضل لاعب في المباراة وقال: أقدم الشكر لهم على قتاليتهم في اللقاء ومجهودهم حتى تحقق الانتصار رغم الإجهاد بسبب توالي المباريات وخوض مباراة قوية قبلها بيومين.
وأضاف: سنفكر من الآن في التحضير الجيد لمباراة الفيحاء السبت المقبل في مسابقة كأس خادم الحرمين الشريفين التي لا تقل أهمية عن باقي المباريات، والتي نبحث من خلالها عن تحقيق الانتصارات والمنافسة على جميع البطولات التي نشارك من خلالها.
وأبدى ريبروف رضاه عن العمل الفني الذي قام به خلال مباراة الجزيرة الإماراتي واقتناعه بالتدخلات الفنية التي أحدثها في التشكيل خلال المباراة، وقال إن «مشاركة تيسير الجاسم تأتي بعد غيابه لفترة ليست قصيرة بسبب الإصابة وقد شارك في 60 دقيقة من المباراة وهي لأول مرة بعد عودته للمشاركة خلال هذا الشهر، وأدى اللاعب تيسير الجاسم ما عليه، فأنا أعتبره اللاعب المحترف الأول والقادر على اللعب في جميع مراكز خط الوسط وأداء الأدوار المطلوبة منه بشكل مميز، بينما يعلم الجميع أن اللاعب مهند عسيري هو المهاجم الوحيد الموجود معنا حاليا في الفريق في ظل إصابة زميله عمر السومة الذي ننتظر عودته خلال الفترة القادمة للمشاركة وفضلت تغيير مهند عسيري بزميله مؤمن زكريا وهو يلعب في غير مركزه ويجتهد لخدمة الفريق وتنفيذ المطلوب منه داخل الملعب».
وأكد مدرب الأهلي أنه لم يطلب من لاعبيه التراجع بعد التقدم بالنتيجة منذ وقت مبكر من المباراة، وقال إن مباريات البطولة القارية ليست سهلة والفرق المنافسة مميزة وعملنا على الوصول إلى مرمى المنافس ونجحنا في التسجيل مرتين والمهم تحقيق الانتصار وتصدر المجموعة التي ستكون حافزا للاعبين وتمنحهم أريحية في باقي المنافسات.
رياضة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة