ترمب يهاجم أوبرا وينفري بسبب برنامجها «60 دقيقة»

ترمب يهاجم أوبرا وينفري بسبب برنامجها «60 دقيقة»

الاثنين - 3 جمادى الآخرة 1439 هـ - 19 فبراير 2018 مـ
المذيعة الشهيرة أوبرا وينفري (أ.ف.ب)
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»
انتقد الرئيس الأميركي دونالد ترمب المذيعة الشهيرة أوبرا وينفري على «تويتر» مساء أمس (الأحد)، بسبب فقرة من برنامج «60 دقيقة» الذي تعرضه قناة «سي بي إس»، وقال مرة أخرى إنه يأمل أن تنافسه في انتخابات الرئاسة عام 2020.
وأدارت وينفري، الإعلامية والممثلة التي أصبحت تساهم في برنامج قناة «سي بي إس»، نقاشا مع 14 ناخبا من الجمهوريين والديمقراطيين والمستقلين من مدينة غراند رابيدز بولاية ميتشغان تناول عددا كبيرا من الموضوعات دارت حول العام الأول من حكم ترمب.
وكتب ترمب على «تويتر» يقول: «شاهدت للتو أوبرا وينفري التي تعاني من شعور قوي بعدم الأمان والتي استضافت مجموعة من الأفراد في برنامج (60 دقيقة). الأسئلة كانت منحازة والحقائق مغلوطة. آمل أن تخوض أوبرا الانتخابات المقبلة حتى تنكشف وتُهزم مثل كل الآخرين».
وكانت وينفري قد قالت للعديد من وسائل الإعلام ومنها «إنترتينمنت ويكلي» إنها لن تخوض انتخابات الرئاسة، لكنها كانت قد فكرت في الأمر بعد انتشار التكهنات بذلك في الإعلام في الفترة الأخيرة.
واستضافت أوبرا في البرنامج مجموعة من الناخبين الذين صوتوا لترمب، وآخرين قاموا بالتصويت لمنافسته هيلاري كلينتون.
ولم تدل وينفري بأي تصريح سواء لصالح ترمب أو ضده في البرنامج. لكنها وجهت أسئلة تتراوح بين ما إذا كانت البلاد أصبحت في حال اقتصادية أفضل وما إذا كان الاحترام الذي تتمتع به أميركا يتآكل على مستوى العالم.
أميركا أخبار أميركا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة