اشتباكات في مخيم عين الحلوة

اشتباكات في مخيم عين الحلوة

السبت - 25 جمادى الأولى 1439 هـ - 10 فبراير 2018 مـ رقم العدد [ 14319]
بيروت: «الشرق الأوسط»
توتر الوضع الأمني مساء أمس في مخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين في صيدا في جنوب لبنان، إثر اندلاع اشتباكات بين القوى الأمنية المشتركة والجماعات المتشددة، أسفرت عن مقتل شخص وإصابة آخرين بجروح.
وأفادت «الوكالة الوطنية للإعلام» الرسمية اللبنانية بمقتل عبد الرحيم بسام المقدح، وإصابة محمد جمال حمد وعلي سليمان، في اشتباكات مخيم عين الحلوة، مشيرة إلى «اتصالات لبنانية - فلسطينية تجري من أجل تهدئة الوضع وعودة الأمور إلى طبيعتها».
وتحدثت معلومات عن اندلاع الاشتباكات إثر تبادل لإطلاق النار بين رجل متشدد في المخيم والقوى الأمنية المشتركة، قبل أن تتوسع الاشتباكات بين القوى الأمنية المشتركة والجماعات المتشددة، على محوري الصفصاف وسوق الخضار داخل المخيم، استخدمت فيها الأسلحة الرشاشة والقذائف الصاروخية، ما أدى إلى احتراق منزل، وشوهدت سحب الدخان الأسود في سماء المنطقة، كما سجلت حركة نزوح باتجاه جامع الموصللي.
ونتيجة لذلك اتخذ الجيش اللبناني تدابير مشددة عند حواجزه وأغلق البوابات الحديدية عند مداخل المخيم.
لبنان لبنان أخبار اللاجئين الفلسطينيين

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة