ديربي الهلال والنصر يشعل الجولة الـ 21 من الدوري السعودي

ديربي الهلال والنصر يشعل الجولة الـ 21 من الدوري السعودي

قمة الرياض ستحدد ملامح البطل... والأهلي في منعطف الفيصلي
الخميس - 22 جمادى الأولى 1439 هـ - 08 فبراير 2018 مـ رقم العدد [14317]
من مباراة سابقة بين الهلال والنصر في الدوري السعودي (تصوير: عبد العزيز النومان)
الرياض: فهد العيسى
سيكون عشاق الكرة السعودية على موعد مع قمة جديدة اليوم، بعد قمة الأهلي والاتحاد الأسبوع الماضي، عندما يلتقي قطبا الرياض الهلال والنصر في افتتاحية مثيرة لمنافسات الجولة الـ21 من منافسات دوري المحترفين السعودي.
وتحمل مواجهة الفريقين حسابات متعددة من شأنها أن ترسم ملامح هوية بطل الدوري للعام الحالي رغم تبقي ست جولات لم تلعب بعد، إلا أن الهلال حامل لقب النسخة الأخيرة من الدوري بات منفردا بصدارة لائحة الترتيب وبفارق أربع نقاط عن أقرب منافسيه الأهلي الذي تعثر بالتعادل أمام غريمه التقليدي الاتحاد قبل عدة أيام.
كما يخوض الأهلي اختبارا صعباً أمام ضيفه فريق الفيصلي على ملعب الملك عبد الله بمدينة جدة وهي المباراة التي يسعى من خلالها صاحب الأرض إلى مصالحة جماهيره ومحبيه بتحقيق الفوز على أمل أن تصب النتائج لصالحه في هذه الجولة لينجح بتقليص الفارق النقطي مع المتصدر الهلال.
ويدخل الهلال مباراته أمام غريمه التقليدي على ملعب الأمير فيصل بن فهد، بنشوة فنية ومعنوية كبيرة عقب فوزه الساحق على الباطن بخماسية مقابل هدف وهو الانتصار الذي أعاد للفريق الأزرق جزءا من هيبته المفقودة منذ عدة مباريات وتحديداً في مبارياته الأربع الماضية التي خسر في واحدة منها وودع بطولة كأس الملك إضافة إلى تعادله في ثلاث مباريات على صعيد الدوري.
وبعث الهلال بفوزه العريض في الجولة الماضية على نظيره الباطن برسالة قوية إلى خصومه ومنافسيه على لقب الدوري بأن المرحلة المقبلة لا تحتمل التفريط والإخفاقات، خاصة أن الفريق الأزرق قد عزز صفوفه بالكثير من الصفقات لتعويض غياباته التي ساهمت في تعثره كثيرا في الآونة الأخيرة.
وانضم إلى قائمة الأرجنتيني رامون دياز مدرب فريق الهلال ابن جلدته لاعب خط الوسط سيروتي الذي شارك في مواجهة الباطن الماضية وكان أحد الأوراق الرابحة للمدرب، وتمكن منذ مشاركته الأولى في وضع بصمته بتسجيل هدف وصناعة هدفين، منعشا بذلك خط الوسط الذي عاني كثيرا منذ غياب البرازيلي إدواردو ونواف العابد للإصابة إضافة إلى رحيل سالم الدوسري إلى صفوف فيا ريال الإسباني.
وانضم الدولي المغربي أشرف بن شرقي إلى تدريبات الهلال ليصبح من الأوراق الرابحة والمتوقع أن يشارك بها في مواجهة النصر كلاعب بديل وذلك عقب فراغه من مشاركة منتخب بلاده في بطولة أمم أفريقيا للمحليين التي خطف لقبها منتخب المغرب الذي يدافع عن صفوفه بن شرقي.
وباتت خطوط فريق الهلال تتحسن من مباراة إلى أخرى وذلك تزامنا مع دخول منافسات دوري المحترفين السعودي منعطفا مهما في حسم اللقب، حيث يملك الفريق العاصمي فرصة وحيدة للخروج بالبطولة الأكثر شراسة خاصة بعدما قرر اتحاد كرة القدم إلغاء بطولة كأس ولي العهد بنظامها السابق وإيقاف بطولة كأس السوبر لهذا الموسم على أن تعود الموسم المقبل بهوية جديدة، في المقابل خروج الهلال من بطولة كأس الملك لتبقى بطولة الدوري أملا وحيدا بتسجيل اسمه بين قائمة أبطال هذا العام.
من جانبه يحاول فريق النصر مواصلة انتصاراته تحت قيادة مدربه الكرواتي يورسيتش الذي تولى زمام القيادة الفنية قبل المباراة الماضية أمام أحد خلفاً للأرجنتيني جوستافو، حيث تمكن الفريق الأصفر من تجاوز فريق أحد بهدفين دون رد وأسهمت نتيجة المباراة في تقدم الفريق في لائحة الترتيب نحو المركز الثالث بذات الرصيد النقطي لفريق الفيصلي.
ويفتقد الفريق الأصفر لخدمات مهاجمه محمد السهلاوي الذي كشفت الفحوصات الطبية حاجته لعلاج تأهيلي لمدة أسبوعين قبل العودة للملاعب مجدداً بعد الإصابة التي لحقت به، وقد يكون غياب السهلاوي ليس مؤثرا بصورة كبيرة في ظل تراجع مستوياته في الفترة الأخيرة حيث من المتوقع أن يزج المدرب بحسن الراهب كلاعب أساسي في خط المقدمة مع الاستعانة بخدمات الكونغولي كابانانغا كلاعب بديل.
وعزز النصر صفوفه خلال فترة الانتقالات الشتوية بالكثير من الأسماء طمعا في المنافسة الجادة على لقب كأس الملك في ظل ابتعاده عن دائرة المنافسة على الدوري وفقا للفارق النقطي الكبير، وتعاقد النصر مع الثنائي الدفاعي عبد الرحمن عبيد والعماني سعد سهيل، وفي خط الوسط ضم الجزائري عبد المؤمن جابو إضافة إلى التونسي فرجاني ساسي.
وفي جدة يستقبل الأهلي ضيفه فريق الفيصلي وعينه على انتزاع النقاط الثلاث للمواجهة التي ستجعله يواصل منافسته لفريق الهلال على تحقيق لقب الدوري، ويدرك الأهلي الذي يقوده الأوكراني ريبروف مدى صعوبة مهمته أمام نظيره فريق الفيصلي خاصة أن الفريق يتطلع لإيقاف نزيفه النقطي عقب تعادله مع الفيحاء وخسارته من التعاون.
ويفتقد الأهلي في مباراته هذا المساء لخدمات عبد الفتاح عسيري الموقوف بداعي حصوله على ثلاث بطاقات صفراء، إضافة إلى مواصلة غياب عمر السومة مهاجم الفريق وهدافه حتى الآن رغم غيابه بداعي الإصابة منذ فترة ليست بالقصيرة.
ويسعى الأهلي الذي عزز صفوفه مؤخرا بالكثير من الأسماء الجديدة إلى تحسين صورته وقدرته على انتزاع الفوز الثمين، حيث يعول مدرب الفريق على الكثير من الأسماء يتقدمها فيفتا والأسترالي ميليغان والتونسي محمد أمين بن عمر، إضافة إلى المصري مؤمن زكريا الذي ما زال يشارك كلاعب بديل في قائمة ريبروف.
من جانبه يحاول فريق الفيصلي استعادة نغمة انتصاراته التي ستمكنه من المنافسة على الاقتراب بصورة أكبر من المراكز المتقدمة بعدما تعثر في الجولتين الماضيتين وافتقد مركزه الثالث رغم امتلاكه لذات الرصيد النقطي لفريق النصر.
السعودية رياضة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة