قلق مصري وطمأنة إثيوبية بشأن سد النهضة في قمة السيسي وديسالين

قلق مصري وطمأنة إثيوبية بشأن سد النهضة في قمة السيسي وديسالين

توقيع عدد من الاتفاقيات الثنائية بين البلدين
الخميس - 2 جمادى الأولى 1439 هـ - 18 يناير 2018 مـ
القاهرة: «الشرق الأوسط أونلاين»
أعرب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، اليوم (الخميس)، عن قلقه تجاه المسار الفني الثلاثي المعني بإتمام الدراسات المطلوبة للبدء بملء خزان سد النهضة وتحديد أسلوب تشغيله سنويا.

وقال السيسي خلال المؤتمر الصحافي الذي عقده مع ورئيس الوزراء الإثيوبي هيلاميريام ديسالين «فيما يتعلق بموضوع سد النهضة فقد أعربت عن قلقنا البالغ من استمرار حالة الجمود التي تعتري المسار الفني الثلاثي المعني بإتمام الدراسات المتفق عليها لتحديد الآثار البيئية والاقتصادية والاجتماعية المحتملة على دولتي المصب وكيفية تجنبها، مؤكداً ضرورة أن نعمل وتعمل الأطراف الثلاثة في أسرع وقت ممكن على تجاوز حالة الجمود الحالية لضمان استكمال الدراسات المطلوبة باعتبارها الشرط الذي حدده اتفاق إعلان المبادئ الموقع بين مصر وإثيوبيا والسودان عام 2015 للبدء بملء الخزان وتحديد أسلوب تشغيله سنويا».

كما بحث الجانبان إقامة منطقة صناعية مصرية في إثيوبيا.

وأكد الرئيس عبد الفتاح السيسي أن مصر وإثيوبيا أمتان وحضارتان عريقتان تربطهما علاقات ممتدة عبر آلاف السنين.

وأوضح السيسي، أنه تم عقد أعمال اللجنة المصرية الإثيوبية المشتركة للمرة الأولى على مستوى قيادتي البلدين، لافتا إلى أن زيارته لإثيوبيا تؤكد على تحديد مواطن المصالح المشتركة بين البلدين. وشدد على أنه أولى أهمية خاصة للعلاقات مع إثيوبيا وتطويرها في مختلف المجالات.

من جانبه، أكد رئيس الوزراء الإثيوبي ديسالين التزام بلاده بجميع التزاماتها، مشيرا إلى أن طموح بلاده التغلب على الفقر وهو ما يتطلب مقدارا كبيرا من الطاقة والموارد البشرية وهذا ما قادنا إلى بناء السد.

وشدد رئيس الوزراء الإثيوبي على أن بناء السد لن يؤثر على مصر بأي شكل سلبي، ولن يشكل أي ضرر لأي جهة، لافتا إلى أن سد النهضة عنصر مهم للتنمية لإثيوبيا. ويجب أن ننظر إليه كتنمية لكم أيضا كما هو يمثل مصدرنا للتنمية. موضحا أن السد سيسهم بشكل أو بآخر في تنمية حوض النيل برمته ولن يؤثر على مصر والسودان، مشيرا إلى ان مصر وإثيوبيا تربطهما أصول ثقافية ويجمعهما نهر النيل وهذا يقودنا إلى مجال جديد من الطاقة وتحسين الحياة لشعوب بلداننا، ونصل إلى مستوى أعلى من التفاهم من خلال تبادل المسؤولية والقيم وهذا ما يجب أن نقوم به لمستقبل لشعوبنا.

كما شهد الطرفان توقيع مذكرتي تفاهم للتعاون الثنائي بين مصر وإثيوبيا. وتم توقيع مذكرة تفاهم في مجال التعاون الصناعي، وقعها من الجانب المصري وزير الصناعة والتجارة الدكتور طارق قابيل ومن الجانب الإثيوبي وزير الخارجية وركنه جبيو.

كما تم توقيع مذكرة تفاهم بين وزارتي الخارجية في مصر وإثيوبيا للمشاورات السياسية والدبلوماسية، وقعها من الجانب المصري وزير الخارجية سامح شكري ومن الجانب الإثيوبي وزير الخارجية وركنه جبيو.

كما شهد الرئيس السيسي ورئيس الوزراء الإثيوبي التوقيع على محضر أعمال اللجنة المصرية الإثيوبية المشتركة رفيعة المستوى.
ايثوبيا مصر أخبار مصر

التعليقات

مالك
البلد: 
السودان
18/01/2018 - 20:28
الافضل لمصر ان تنتهج اسلوب الحوار تعضيد العلاقه مع اثيوبيه زبطها بمصالح اقتصاديه هذه ااطريقه تجعل مصر تضمن تدفق مياه النيل كما تستهي بدلا من الاساليب الامنيه تغذيه الصراعات للدول
عرض الكل
عرض اقل

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة