نادال إلى الدور الثالث بسهولة والحظ يخدم ديميتروف

نادال إلى الدور الثالث بسهولة والحظ يخدم ديميتروف

عودة قوية لفوزنياكي وسفيتولينا في الدور الثاني لبطولة أستراليا للتنس
الخميس - 2 جمادى الأولى 1439 هـ - 18 يناير 2018 مـ رقم العدد [ 14296]
نادال وانتصار ثان سهل (رويترز)

بلغ الإسباني رافائيل نادال المصنف أول على العالم الدور الثالث من بطولة أستراليا المفتوحة للتنس، أولى البطولات الأربع الكبرى، من دون أي عناء، فيما عاني البلغاري غريغور ديميتروف (الثالث) ليحجز مقعده بشق الأنفس.
وتغلب نادال على الأرجنتيني ليوناردو ماير 6 - 3 و6 - 4 و7 - 6 في الدور الثاني، ولم يجد الإسباني، العائد إلى الملاعب بعد تعافيه من إصابة، أي صعوبة لتخطي عقبة منافسه باستثناء خسارته إرساله في الشوط العاشر من المجموعة الثالثة عندما كان يرسل من أجل إنهائها والمباراة في صالحه، لكنه سرعان ما تدارك الموقف وحسمها في الشوط الفاصل.
وسيلتقي نادال، 31 عاما، في الدور الثالث مع البوسني دامير دزومهور الـ30 عالميا والـ28 في البطولة والذي تغلب على الأسترالي جون ميلمان 7 - 5 و3 - 6 و6 - 4 و6 - 1.
وقال نادال: «أنا سعيد ببلوغي الدور الثالث بعدما كنت بعيدا عن المنافسة لفترة من الوقت، انتصار ثان على التوالي مهم جدا بالنسبة لي».
وأضاف: «ليوناردو لاعب يملك مؤهلات كبيرة، يضرب الكرة بقوة كبيرة جدا، وقد شاهدتم كم كانت مهمتي صعبة أمامه في الشوطين الأخيرين».
وعانى ديميتروف الذي بلغ الدور نصف النهائي للبطولة الموسم الماضي، لتخطي عقبة الأميركي ماكنزي ماكدونالد الصاعد من التصفيات 4 - 6 و6 - 2 و6 - 4 وصفر - 6 و8 - 6.
وقدم ديميتروف عرضا مخيبا جدا بعيدا عن المستوى الذي خوله التتويج بلقب بطولة الماسترز نهاية الموسم الماضي، وكان في طريقه إلى خيبة جديدة في بطولات الغراند سلام.
ويلتقي ديميتروف في الدور المقبل مع الروسي أندري روبليف الثلاثين والفائز على القبرصي ماركوس بغداديس 6 - 4 و6 - 7 (5 - 7) و6 - 4 و6 - 2.
وخرج التونسي مالك الجزيري من الدور الثاني بخسارته أمام اللوكسمبورغي جيل مولر الثالث والعشرين 5 - 7 و4 - 6 و7 - 6 (7 - 5) و6 - 3 و2 - 6.
وفي منافسات السيدات بلغت الدنماركية كارولاين فوزنياكي والأوكرانية إيلينا سفيتولينا المصنفتان ثانية ورابعة على التوالي والمرشحتان للقب الدور الثالث.
وفازت فوزنياكي على الكرواتية يانا فيت 3 - 6 و6 - 2 و7 - 5. وسفيتولينا على التشيكية كاترينا سينياكوفا 4 - 6 و6 - 2 و6 – 1، بعدما قلبتا خسارتهما المجموعة الأولى.
وحققت فوزنياكي عودة رهيبة وتفادت الخروج المبكر بعدما أنقذت كرتين، كانت أحداهما ستمنح الفوز للكرواتية التي تقدمت 5 - 1 و40 - 15 في الشوط السابع، لكن الدنماركية بفضل خبرتها أنقذت كرتين وكسبت 6 أشواط متتالية حسمت بها المجموعة والمباراة.
وأعربت فوزنياكي عن فخرها بعودتها الرائعة، وقالت: «عندما كانت النتيجة 5 - 1 و40 - 15، شعرت وكأنني وضعت قدما خارج البطولة. كانت لحظات مجنونة، لا أعرف كيف تمكنت من العودة في المباراة»، مضيفة: «كانت ضرباتها قوية ولم يكن لديها شيء تخسره، لكن خبرتي كانت حاسمة».
وتلتقي فوزنياكي في الدور المقبل مع الهولندية كيكي برتنز الثلاثين والتي تغلبت على الأميركية نيكول غيبس 7 - 6 (7 - 3) و6 - صفر. ولم تكن حال سفيتولينا أفضل وقلبت خسارتها المجموعة الأولى إلى فوز لكنها احتاجت إلى ساعتين و14 دقيقة لتحقيقه على حساب المصنفة 59 عالميا.
وقالت سفيتولينا: «أعتقد أنها لعبت بشكل جيد في المجموعة الأولى، لكنني منحتها فرصة كسر إرسالي وتقدمت بسبب أخطائي».
لكن سفيتولينا اشتكت من ارتفاع درجة الحرارة، وقالت: «أعتقد أنني كنت سأذوب اليوم، لقد كانت الظروف صعبة، لقد أخذت ما يكفي من الشمس».
وتضع سفيتولينا نصب عينيها الفوز باول لقب كبير في مسيرتها الاحترافية، لكنها أوضحت أن المهمة لن تكون سهلة، وقالت: «إنها بطولة كبرى وكل لاعبة مصممة على الفوز».
وتلتقي سفيتولينا في الدور المقبل مع مواطنتها الواعدة مرتا كوستيوك، 15 عاما، التي تغلبت على الأسترالية أوليفيا روغوفسكا المشاركة ببطاقة دعوة 6 - 3 و7 - 5.
وباتت كوستيوك أصغر لاعبة تبلغ الدور الثالث منذ السويسرية مارتينا هينغيز عام 1996.
وهو الفوز الحادي عشر على التوالي لكوستيوك في بطولة أستراليا المفتوحة بعد تتويجها بلقب الشابات عام 2017، وحجزت بطاقتها إلى الجدول الرئيسي هذا العام بفوزها في 3 مباريات في التصفيات.
وقالت كوستيوك بثقة: «لقد سمعت في الكثير من الأوقات بأنني موهوبة، وأنا أعلم ذلك، لكنني أعلم أن الموهبة وحدها لن تساعدني على اللعب جيدا، لذلك أنا أعمل بجد».
وتأهلت أيضا اللاتفية يلينا أوستابنكو السابعة بتغلبها على الصينية ديان يينغ يينغ 6 - 3 و3 - 6 و6 - 4. فيما خرجت الروسية أناستاسيا بافليوتشنكوفا الخامسة عشرة بخسارتها أمام الأوكرانية كاترينا بوندارنكو 2 - 6 و3 - 6.


أستراليا رياضة

اختيارات المحرر

فيديو