موظفون في شركة الحريري يعتصمون أمام منزله: سنحاسبك

موظفون في شركة الحريري يعتصمون أمام منزله: سنحاسبك

الأحد - 26 شهر ربيع الثاني 1439 هـ - 14 يناير 2018 مـ رقم العدد [ 14292]
بيروت: «الشرق الأوسط»
نفّذ عشرات الموظفين السابقين في شركة «سعودي أوجيه» اعتصاماً أمام منزل رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري في وسط بيروت، مطالبين إياه بدفع بحقوقهم، وأكدوا أن الحريري هو من «يتحمّل مسؤولية دفع حقوقهم ومرتباتهم وليس المملكة العربية السعودية».
مسؤول التموين السابق في شركة «سعودي أوجيه» حنّا الحداد، تحدّث باسم المعتصمين، وخاطب الحريري عبر مكبّر للصوت قائلاً: «أنت لازمت الصمت تجاه أقرب المقربين منك، الذين سرقوا حقوق العمال، وأغمضت عينيك عنهم وتقول معليش». ودعاه إلى «المسارعة إلى دفع حقوق العمال من جيبه الخاص، ومن ثمّ التفاوض» من أجل الحصول على ما يعتبره من مستحقات الشركة. وأضاف: «ليس من حقك إهانة الناس وإذلالهم بلقمة عيشهم، بينما أنت مسؤول عن الذين سرقوا حقوقنا».
وأضاف الحداد مخاطباً الحريري: «سأضع أصابعي بعيون كل من هم قربك، أنا كنت مسؤول التموين في المملكة العربية السعودية، وسبق لي أن أرسلت لك مئات ملايين الريالات، ولو كنت أريد السرقة وبلا ضمير، لما كنت اضطررت إلى إخراج أولادي من الجامعات وبيع أرضي التي خسرت نصف قيمتها». وذكّر بأن «أغلب المعتصمين» معه «ليس لديهم أرض ليبيعوها، ولا يجدون من يعينهم في لقمة الخبز، وأنت (الحريري) تجوب العالم من مكان إلى آخر، وتزعم أنك لا تعلم شيئاً عما يحصل معنا».
وتوجّه إلى الحريري سائلاً: «إلى متى ستبقى ساكتاً وتترك الناس ناقمين عليك؟ لا تظنّ أن من حولك يحبونك... صديقك من صدقك لا من صدّقك، افهم هذا الكلام». وختم حنّا الحداد: «والدك رفيق الحريري أورثك إمبراطورية... يا عيب الشوم عليك، نحن لا نحاسب رفيق الحريري، بل نحاسبك أنت الذي أهدرت حقوق الناس».
لبنان لبنان أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة